سياسةفلسطين

الإضراب العام يعم بيت لحم حدادًا على روح الشهيد حسين مسالمة

الشهيد حسين مسالمة تعرض لسياسة الإهمال الطبي

بيت لحم – بال بلس
انطلق الإضراب العام في محافظة بيت لحم، اليوم الخميس، حدادًا على روح الشهيد الأسير المحرر حسين مسالمة.

وشمل الإضراب جميع مناحي الحياة، وأغلقت المدارس والمتاجر والمصالح التجارية أبوابها.

وأعلنت هيئة شؤون الأسرى والمعتقلين السابقين، الليلة الماضية، وفاة الأسير المفرج عنه، والمصاب بالسرطان، حسين مسالمة، 39 عاماً ، في المستشفى الاستشاري برام الله.

يذكر أن سلطات الاحتلال أصدرت قراراً بالإفراج عن الأسير مسلمة من مدينة الخضر جنوب بيت لحم في 14 شباط 2021 ونقله إلى مستشفى هداسا في القدس.

الشهيد حسين مسالمة تعرض لسياسة الإهمال الطبي

منذ نهاية العام الماضي، يواجه مسالمة تدهورًا في صحته، ويعاني من آلام استمرت لأكثر من شهرين، أدت خلالها إدارة سجن الاحتلال إلى تأخير نقله إلى المستشفى وتنفيذ سياسة ممنهجة من الإهمال الطبي (الموت البطيء) ضده، حيث كان يقبع في ذلك الوقت في سجن “النقب الصحراوي “، حتى وصل إلى مرحلة صحية صعبة وتم نقله إلى مستشفى هداسا، ليكتشف أنه مصاب بسرطان الدم وأن المرض في مرحلة متقدمة.

لتفاصيل أكثر: استشهاد الأسير حسين مسالمـة بالسرطان بعد 19 عام من الأسر

يشار إلى أن الأسير حسين مسالمة اعتقل عام 2002 وحكم عليه بالسجن 20 عامًا، قضى منها نحو 19 عامًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى