سياسةفلسطين

شرطة الاحتلال تواصل البحث عن منفذي عملية (إلعاد) لليوم الثالث على التوالي

أحد قتلى الاحتلال قام بنقل منفذي عملية (إلعاد) إلى المدينة

القدس المحتلة – بال بلس
تواصل شرطة الاحتلال على مختلف أذرعها، لليوم الثالث على التوالي ملاحقة الشابين منفذي عملية (إلعاد)، والتي أودت بحياة ثلاثة إسرائيليين مساء الخميس الماضي.

وشدد مفتش الشرطة العام، “يعقوب شابتاي”، على تعزيز تواجد الشرطة في جميع أراضي عام 48، وخاصةً في المنتزهات ومناطق اللهو في نهاية الأسبوع.

أحد قتلى الاحتلال قام بنقل منفذي عملية (إلعاد) إلى المدينة

وذُكر أن أحد القتلى الثلاث قام بنقل الشابين إلى المدينة، ظناً منه أنهما يبحثان عن العمل، قبل أن يقوم الاثنان بقتله داخل سيارته، ومضياً بالعملية.

والقتيل الذي قام بنقل الشابين، هو “أورن بن يفتاح”، وهو من سكان اللد ويبلغ من العمر (35 عاماً).

كما أشار شابتاي، بإطلاق حملة شرطية ضد المقيمين بدون التصاريح ومن ينقلهم ويشغلهم ويوفر لهم المبيت، بحسب ما نقلت هيئة البث الإسرائيلية (مكان).

ويتواصل الإغلاق المفروض على الضفة الغربية ومعابر قطاع غزة، لليوم الخامس على التوالي.

ومن المتوقع أن تُعقد اليوم جلسة لتقييم الأوضاع الأمنية لدراسة إمكانية رفع الإغلاق يوم غداً الأحد.

اقرأ المزيد: جيش الاحتلال الإسرائيلي يفرض إغلاقاً شاملاً على الضفة الغربية وقطاع غزة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى