دوليسياسةفلسطين

الخارجية الفلسطينية: اعتذار بريطانيا عن الوعد المشؤوم واعترافها بفلسطين جزء من مسؤوليتها

الخارجية الفلسطينية تدعوا المملكة المتحدة للمبادرة في الاعتراف بدولة فلسطين

رام الله-بال بلس

أكد السفير والمستشار السياسي لوزير الخارجية “أحمد الديك” أن الجهود الدبلوماسية مستمرة لتنفيذ الموقف الفلسطيني الرسمي بشأن مطالبة بريطانيا بالاعتذار للشعب الفلسطيني عن وعد بلفور، كجزء لا يتجزأ من اعترافهم بمسؤوليتهم الكاملة عن ذلك الوعد.

الخارجية الفلسطينية تدعوا المملكة المتحدة للمبادرة في الاعتراف بدولة فلسطين

ودعا الديك المملكة المتحدة إلى اتخاذ زمام المبادرة للاعتراف بدولة فلسطين كجزء آخر من تكفيرها عن هذه الخطيئة والعدوان الذي ارتكبته بحق شعبنا وما لحق بها من معاناة وظلم تاريخي متواصل.

وقال الديك: “وبداية لتصحيح مسار وعد بلفور الجائر، ومساعدة شعبنا وتمكينه من الحصول على كامل حقوقه الوطنية العادلة والمشروعة، وحقه في العودة وتقرير المصير، وتجسيد دولة فلسطينية مستقلة على حدود الـ 4 من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية “.

اقرأ المزيد: الجهاد الإسلامي تكشف أبرز الملفات التي ناقشها النخالة مع المصريين عقب انتهاء زيارته

وأضاف السفير الديك: “في هذا السياق ، قرر الرئيس محمود عباس تنكيس العلم على مؤسسات دولة فلسطين وسفاراتها وكافة ممثليها، استنكارًا لوعد بلفور وتذكيراً للعالم أجمع”.

وتابع: “على وجه الخصوص المملكة المتحدة ، بسبب ضرورة تحمل هذه المسؤولية لتوفير الحماية الدولية لشعبنا ، ورفع الظلم التاريخي الذي حل بها نتيجة هذا الوعد المشؤوم ، وتحمل المسؤولية في إنهاء للاحتلال والاستيطان الفوري “.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى