اجتماعي

بالفيديو عائلات القدس تواصل حملة رباط الحمائل في المسجد الأقصى

رباط الحمائل، حملة أطلقها الشيخ رائد صلاح عام 2007

القدس المحتلة – بال بلس
ضمن ما يعرف برباط الحمائل أدى آلاف من سكان القدس صلاة الفجر اليوم الجمعة في المسجد الأقصى المبارك بعد أن دعت مقدسية شعبية لإعادة إعمار الأقصى بالمصلين والرباط فيه.

ومنذ الساعات الأولى من الصباح، توافد عدد كبير من المصلين، من عائلات وأطفال وشباب، على الأقصى ،حيث انتشروا في ساحاته ومصلياته.

وحشدت عائلات التميمي ومرار وغوشة وجابر والشرباتي والسلايمة والرجبي وادكيدك والقواسمي والرازم المقدسية أبناءهم لأداء صلاة الفجر في الأقصى.

ودعا متحدث باسم عائلة التميمي جميع العائلات من الأراضي الفلسطينية بشكل عام، ومن مدينة القدس بشكل خاص، إلى شد الرحال إلى المسجد الأقصـى المبارك.

وأكد أن أهالي القدس عبر هذا الرابط يوجهون رسالة إلى كل الشعوب والجيوش العربية والإسلامية بأن تحرير الأقصى يجب أن يكون بأيديهم.

بدوره، أكد متحدث باسم عائلة مرار أن الرباط في الأقصى والاعتكاف فيه شرف يتطلع إليه الملايين من الناس.

وحث شباب القدس وجميع المواطنين على الحفاظ على هذه المنافسة الجميلة بالدفاع عن المسجد الأقصـى المبارك والدفاع عنه أثناء وجوده هناك.

وبعد الصلاة اجتمع أبناء العوائل في باحات المسجد ضمن المنافسة المباركة لأداء صلاة الفجر في الأقصى والرباط هناك.

وهتف أبناء أهالي القدس بالتكبير وأقسموا اليمين على حماية المسجد الأقصى مع الأناشيد والأدعية.

وأقامت العائلات المقدسية إفطاراً جماعياً في باحات المسجد المبارك.

رباط الحمائل، حملة أطلقها الشيخ رائد صلاح عام 2007

وبدأت الحركة الإسلامية في الأراضي الـ 48 عام 2000، مسيرة البيارق للرباط في المسجد الأقصى، ثم تطورت إلى فكرة “رباط الحمائل” التي أطلقها الشيخ رائد صلاح عام 2007، وتقوم على توزيع أيام الأسبوع على كل منطقة من مناطق القدس بحيث يرابط أهلها في الأقصى.

أطلق على المشروع اسم “برنامج رباط حمائل القدس الشريف في المسجد الأقصـى” حيث يوجد في القدس الشريف أكثر من 150 حمولة موزعة في مجموعات كل مجموعة مكونة من عشرة حمائل فقط، وكل مجموعة ترابط ليوم واحد في الشهر ما عدا الجمعة والسبت.

اقرأ / ي أيضاً: متى التوقيت الشتوي في فلسطـين رسمياً ؟

وتحشد كل حمولة في كل مجموعة رجالها ونسائها، كباراُ وصغاراُ  إلى الأقصى يوم الرباط لتزويد المسجد يومياً بعشرات الآلاف صباحاً ومساءً لدعمه.

وجاءت رباط الحمائل رداً على محاولات الاحتلال هدم جزء من المسجد الأقصى المعروف بطريق المغاربة عام 2007، ومحاولات تحويل مسجد البراق إلى كنيس يهودي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى