أرشيف الوسم: روسيا

الخزانة الأمريكية: إجراءات جديدة تستهدف الديون الروسية

واشنطن – بال بلس
أفادت وزارة الخزانة الأمريكية إنها قامت بمنع دفع الديون بالدولار من حسابات الحكومة الروسية في بنوك الولايات المتحدة الأمريكية.

الخزانة الأمريكية تمنع سداد مدفوعات الديون الروسية بالدولار

وصرح مصدر من وزارة الـ خزانة الأمريكية لوسائل الإعلام إن: ” الوزارة قامت بمنع سداد مدفوعات الديون بالدولار من الحسابات الروسية المجمدة في بنوك الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت وزارة المالية في روسيا، الثلاثاء الماضي، أنها دفعت خدمة دين على سندات اليوروبوندز بقيمة 102 مليون دولار، ولفتت إلى أن أجل استحقاق هذه السندات مقرر في عام 2035.

منذ بدء العملية العسكرية، فرض الغرب عقوبات على روسيا، وفي إطار هذه العقوبات جمدت الاحتياطيات الدولية لروسيا ما يقارب الـ 300 مليار دولار.

اقرأ المزيد: رئيس وزراء هنغاريا: تدخلنا بالصراع في أوكرانيا سيكون مأساة لبلادنا

كندا تدعو إلى تعليق عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة

أوتاوا – بال بلس
قامت ميلاني جولي وزيرة خارجية كندا يوم الأربعاء 6 أبريل، بالدعوى إلى تعليق عضوية “روسيا” في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

كندا تدعو لاتخاذ إجراء ضد روسيا بسبب انتهاكات حقوق الإنسان من قبل جيشها

وأفادت في تغريدة على حسابها بتويتر “يجب وقف عضوية روسيا في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة”.

حيث زعمت أن اللجوء إلى اتخاذ هذا الإجراء بسبب “انتهاكات حقوق الإنسان من قبل الجيش الروسي” في عمليته الخاصة لحماية دونباس.

في وقت سابق، في 4 أبريل / نيسان، أعلنت ليندا توماس جرينفيلد سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة، أنها ستسعى إلى استبعاد روسيا من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

حيث أنه الدبلوماسية الأمريكية قالت: “أن روسيا فعلت كل ما في وسعها لإلحاق الأذى بالمجتمع الدولي وتستخدم منصة الأمم المتحدة “لنشر معلومات مضللة” ، ولهذا السبب اعتبرت عضويتها في مجلس حقوق الإنسان “مهزلة”.

ونتيجة لذلك ، رد دميتري بيسكوف المتحدث باسم الرئاسة الروسية، يوم الثلاثاء 5 أبريل، أن عمل إدارات الأمم المتحدة، بما في ذلك مجلس حقوق الإنسان، لا يمكن تصوره دون أن تشارك فيه روسيا ، وقال دميتري لافتاً بأن روسيا هي عضو دائم في مجلس الأمن الدولي.

اقرأ المزيد: تواصل العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا ومساعدات أمريكية لعاصمة كييف

روسيا تسحب استئنافها ضد الفيفا لاستبعادها من مونديال قطر

موسكو – بال بلس
قام الاتحاد الروسي لكرة القدم اليوم الثلاثاء، بسحب الاستئناف المقدم ضد الفيفا لاستبعاده من مونديال قطر 2022 بسبب الغزو العسكري للبلاد في أوكرانيا.

وأفادت محكمة التحكيم للرياضة (CAS) في تصريحاً لها في 30 مارس “أن الاتحاد الروسي لكرة القدم الاتحاد قام بإبلاغ محكمة التحكيم الرياضية أنه سحب استئنافه، وسينتهي هذا الإجراء قريبًا”.

الفيفا تستبعد روسيا من مونديال قطر وتؤهل بولندا للنهائي دون أن تلعب

وكان من المقرر أن تواجه روسيا بولندا في نصف نهائي المسار الثاني من تصفيات أوروبا لكأس العالم، لكن الفيفا “الاتحاد الدولي” قامت باستبعاد روسيا من منافساته، لتتأهل بولندا للنهائي دون أن تلعب قبل أن تفوز على السويد وتصل للنهائي العالمي المرتقب نهاية العام الجاري.

إلا أن الاتحاد الروسي أكد أنه سيستمر في استئنافه ضد الاتحاد الأوروبي بشأن مباراة “اليويفا” التي منعت أندية وفرقه من المشاركة في البطولات القارية، حيث يتوقع أن يشارك منتخب السيدات في كأس أوروبا في إنجلترا خلال يوليو المقبل.

وصرحت المحكمة: “بأنها لم تحدد حتى اللحظة موعد لهذه الإجراءات”.

في 18 مارس، رفضت محكمة التحكيم الرياضية استئناف الاتحاد الروسي بعد استبعاده من المسابقات الدولية، لم يُعتبر هذا القرار في ذلك الوقت حكمًا مسبقًا على القرار المستقبلي للمحكمة الرياضية في مسألة النزاع.

اقرأ المزيد: مواعيد مباريات دور المجموعات من مونديال قطر لعام 2022

اليابان: تشديد العقوبات على روسيا هي الوسيلة الوحيدة في الوقت الحالي

طوكيو – بال بلس
اعتبر كويتشي هاجيودا وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة الياباني، أن الوسيلة الوحيدة أمام المجتمع الدولي في الوقت الحالي هو “تعزيز العقوبات ضد روسيا”.

العقوبات على روسيا لها عواقب سلبية على اليابان

وأفاد هاجيودا خلال مقابلة مع قناة NHK التلفزيونية: “في المرحلة الحالية (من تطور الأحداث)، لا توجد أي طريقة أخرى سوى تشديد العقوبات على روسيا”.

في الوقت ذاته، اعترف الوزير بأنه “لا يمكن لأحد نكران أنه من الصعب جداً تجنب العواقب السلبية للعقوبات ضد روسيا على الاقتصاد الياباني”.

وتابع هاجيودا “لاسيما في حال استمر الوضع في المنطقة، سيكون من الصعب على الشركات اليابانية العاملة في روسيا الاستمرار في ممارسة أعمالها التجارية”.

وردا على سؤال حول متى سيكون من الممكن النظر في تخفيف العقوبات ضد روسيا ، قال “في المرحلة التي يتضح فيها أنه عم السلام في المنطقة”.

اقرأ المزيد: البيت الأبيض يعلن فشل الرئيس الروسي لهزيمة أوكرانيا

البيت الأبيض يعلن فشل الرئيس الروسي لهزيمة أوكرانيا

واشنطن – بال بلس
صرحت المتحدثة باسم البيت الأبيض “جين ساكي”، اليوم السبت، أن خطة الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” لهزيمة أوكرانيا باءت بالفشل.

البيت الأبيض واشنطن تزود أوكرانيا بمعدات لمواجهة أي هجوم كيماوي من قبل روسيا.

وأفادت المتحدثة باسم البيت الأبيض، أن زعيم الكرملين فشل في هزيمة دولة أوكرانيا، وأضافت أن واشنطن تزود أوكرانيا بمعدات لمواجهة أي هجوم كيماوي من قبل دولة روسيا.

وكان قد قال الرئيس الأمريكي “جو بايدن” قبل أسبوع، إنه سوف يكون هناك رد إذا استخدمت روسيا الأسلحة الكيمياوية في أوكرانيا.

وأوضح أن واشنطن ستقوم بتخصيص ملياري دولار إضافية لمساعدة أوكرانيا، وأشار إلى مواصلة فرض عقوبات اقتصادية غير مسبوقة على روسيا.

وأثارت روسيا عدة مرات احتمال استخدام أسلحة نووية لدى مواجهتها صعوبات في التغلب على الجيش الأوكراني، خلال حرب دائرة منذ شباط – فبراير الماضي، وصفتها الحكومة الروسية بأنها عملية خاصة.

وفي وقت سابق قال الكرملين ، إن مثل تلك الأسلحة لن تُستخدم إلا في حالة التهديد الوجودي.

يذكر أنه منذ انطلاق تلك العملية في 24 شباط – فبراير الماضي، لم يتمكن الجيش الروسي من السيطرة بشكل كامل على أي مدينة أوكرانية كبرى، باستثناء التقدم الذي تحقق في الشمال الشرقي.

ولقد أكدت عدة دول غربية أن موسكو تكبدت خسائركبيرة خلال الأسابيع الماضية، سواء على الصعيد المادي أو البشري.

كما أشارت إلى خلافات بين الكرملين وبعض القادة العسكريين، وأنباء تتحدث عن توقيفات وإقالات أيضًا.

اقرأ المزيد: تشديد الإجراءات الأمنية في إسطنبول مع بدء المفاوضات بين روسيا وأوكرانيا

استئناف محادثات وقف إطلاق النار بين أوكرانيا وروسيا غداً الجمعة

كييف – بال بلس
من المقرر أن تستأنف محادثات وقف إطلاق النار بين أوكرانيا وروسيا عن بعد، يوم غدًا الجمعة، بعد انتهاء جولة المحادثات الأخيرة بينهما في تركيا يوم الثلاثاء الماضي.

وأفاد عضو الفريق الأوكراني في المفاوضات مع الروس، “ديفيد أرهاميا”، أن بلاده اقترحت لقاء بين “زالانسكي” و”بوتين”، لكن  روسيا رفضت بذريعة أنه لا يزال من السابق لأوانه ذلك.

محادثات وقف إطلاق النار بين أوكرانيا وروسيا كلمات فقط وليس شيء ملموس

أضاف الرئيس الأوكراني “فولوديمير زيلينسكي” أن محادثات وقف إطلاق النار بين أوكرانيا وروسيا مستمرة، لكن في الوقت الحالي هناك كلمات فقط وليس شيء ملموس.

وأشار زيلينسكي، إلى أنه لا يؤمن بوعود روسيا، بتقليل النشاط العسكري في أوكرانيا، نحن لا نصدق أحداً ولا نثق بالكلمات اللطيفة.

وأكد “فولوديمير زيلينسكي”  أن الجيش الروسي يعيد تنظيمه لمهاجمة منطقة دونباس، لذا يستعد الجيش الأوكراني لمعارك أخرى في شرق البلاد.

ولقد بدأت القوات الروسية الانسحاب من المفاعل النووي في تشيرنوبيل بأوكرانيا، الذي قامت بالسيطرة عليه قبل أكثر من شهر.

وكانت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) أفادت أن حوالي مليوني طفل أُجبروا على الفرار من أوكرانيا منذ بداية الهجوم الروسي في أواخر فبراير.

اقرأ المزيد: الرئيس الصربي: التواصل مع بوتين أسهل عليّ من التواصل بايدن

وأوضحت (اليونيسف)  قتل أكثر من 100 طفل وإصابة 130 منذ بداية الهجوم الروسي، وأفادت الأمم المتحدة فرار أكثر من 4 ملايين لاجئ من أوكرانيا منذ بداية الهجوم الروسي، ولا تزال حصيلة القتلى غير ثابتة في ظل استمرار الحرب في عدد من المدن الأوكرانية، رغم إعلان الجيش الروسي تقليل التصعيد حول العاصمة كييف.

ارتفاع أسعار العملات الرقمية بدعم من تبعات الحرب الروسية على أوكرانيا

موسكو – بال بلس
استمرت أسعار العملات المشفرة (الرقمية) في الارتفاع اليوم الثلاثاء 29 مارس بقيادة العملة “بيتكوين”، مدعومة بعواقب الحرب الروسية في أوكرانيا.

ارتفاع أسعار العملات الرقمية بنسبة 1.42%

وفي صباح اليوم الثلاثاء، ارتفعت القيمة السوقية للعملات المشفرة بنسبة 1.42 بالمئة لتصل إلى 2.14 تريليون دولار، بحجم تداول بلغ 120.14 مليار دولار خلال الـ 24 ساعة الماضية.

منذ بداية الصراع الروسي الأوكراني، ارتفعت عملة البيتكوين نحو 35 بالمئة تقريبًا.

من المتوقع أن يشهد سوق العملات الرقمية دفعة كبيرة خلال الربع الثاني من العام الحالي، وسط أنباء متكررة عن تدفق صناديق الاستثمار الدولية، بالإضافة إلى نية العديد من الدول لتطوير الهياكل والأطر التشريعية والتقنية وقوانين لضمان شرعية المعاملات فيه، خاصة في ظل ارتفاع مستويات التضخم على مستوى العالم.

روسيا … الغاز مقابل البيتكوين


وأيد الحديث عن أن الكرملين قد يقبل عملة البيتكوين مقابل الغاز الروسي في ظل العقوبات الغربية المفروضة على الدب الروسي ، والتي شلّت نظامها المصرفي، مما تسبب في ارتفاع أسعار العملات الرقمية الأكثر شهرة في العالم، ويتبع ذلك العملات المعدنية.

حيث تقوم روسيا بدراسة قبول البيتكوين كوسيلة لدفع ثمن صادراتها من النفط والغاز، وفقًا لنائب كبير في البرلمان الروسي (دوما).

مع استمرار الحرب في أوكرانيا ومعاناة الاقتصاد الروسي نتيجة العقوبات المفروضة عليها وانخفاض قيمة عملتها إلى مستويات متدنية جديدة، تسعى موسكو للالتفاف على العقوبات الاقتصادية التي فرضتها الدول الغربية عقب حربها ضد أوكرانيا كنوع من ردع الدب الروسي.

في وقت سابق هذا الأسبوع صرح فلاديمير بوتين رئيس روسيا أنه يود من الدول “المعادية” شراء الغاز الروسي بالروبل.

تسببت العقوبات التي فرضتها المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية على روسيا عقب غزوها لأوكرانيا في الضغط على الروبل الروسي ورفع تكلفة المعيشة في البلاد.

اقرأ المزيد: استمرار العجز في ميزان المدفوعات الفلسطيني بقيمة 390 مليون دولار

الخارجية الصينية: سنرد على العقوبات الأمريكية ضد روسيا والتي تضر بالصين

بكين – بال بلس
قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ ون بين: “أن سلطات البلاد ستتخذ الإجراءات اللازمة للرد على العقوبات الأمريكية ضد روسيا التي تؤثر بشكل سلبي على مصالح الصين”.

الخارجية الصينية: الصين تضررت بشكل كبير وغير مبرر

وأضاف وانغ ون بين، يوم الاثنين 28 مارس: “أريد أن أؤكد أن المشكلة الآن ليست أن هناك من يساعد روسيا في الالتفاف على العقوبات، فالدول التي لديها علاقات تجارية واقتصادية منتظمة مع روسيا، والصين من بين هذه الدول، التي تضررت بشكل كبير وغير مبرر، تتخذ الصين جميع الإجراءات اللازمة وتحمي بكل قواها الحقوق المشروعة للشركات والأفراد في بلادنا “.

وأكد الدبلوماسي الصيني على أنه عند حل قضية أوكرانيا والعلاقات مع روسيا، يجب على الجانب الأمريكي أن يأخذ في الاعتبار مخاوف الجانب الصيني.

حيث أشار إلى أنه مئة وأربعون دولة من بين أكثر من 190 دولة عضو في الأمم المتحدة لم تنضم إلى العقوبات أحادية الجانب ضد روسيا وقال “هذا يعني أن أكثر دول العالم تتخذ موقف حذر ومسؤول بشأن هذه القضية”.

ونهى الدبلوماسي الصيني بقوله “آمل أن تظهر الجهات المعنية رباطة جأشها وأن تركز جهودها على دفع عجلة المفاوضات وألا تسعى لتكثيف العقوبات”.

اقرأ المزيد: جمهورية دونيتسك: احتياطات الذخيرة لدى الجنود الأوكرانيين تنفد

جنرال روسي يكشف عن سبب عدم قصف الجيش الروسي لمقر الرئيس الأوكراني

موسكو – بال بلس
كشف الجنرال المتقاعد أليكسي بوليكوفسكي عن سبب عدم لمس الجيش الروسي للرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي ولماذا لم يتم قصف المباني الرسمية في كييف.

لماذا لم يقم الجيش الروسي باستهداف مبنى أمن الدولة في أوكرانيا بصاروخ عالي الدقة؟

قال بوليكوفسكي، الذي شغل منصب قائد القوة الروسية في الشيشان في التسعينيات، إن العملية العسكرية الروسية مستمرة، حيث تستهدف الأسلحة عالية الدقة مواقع مهمة للغاية في البنية التحتية العسكرية لأوكرانيا.

من الناحية العملية، لم تعد القيادة العسكرية المركزية في أوكرانيا تسيطر على الوضع، وجميع الوحدات العسكرية، حتى كتائب القوميين المتطرفين، تقاتل كل كما تشاء دون أي سيطرة على المركز أو حتى الاتصال به.

اقرأ المزيد: الرئاسة الجزائرية تدين الهجمات الحوثية على المملكة السعودية

وأفاد الجنرال: “لنطرح على أنفسنا سؤالًا: لماذا الجيش الروسي لم يقصف بعد القصر الرئاسي حيث يقع زيلينسكي، أو نستهدف مبنى البرلمان أو مبنى أمن الدولة بصاروخ عالي الدقة؟ صدقوني كرجل عسكري لا مشكلة بالنسبة لي، عليهم أن يفهموا أننا نحتاجهم، على سبيل المثال مطلوب من Zelensky التوقيع على بعض المستندات والوثائق لنفترض أنه يجب أن يكون هناك رئيس شرعي والذي سيوقع ويوافق على الوثائق.

ولفت بليكوفسكي إلى أن هذا ضروري، “ليس فقط بالنسبة لنا، وليس فقط للعالم بأسره، ولكن أيضًا لأوكرانيا نفسها حتى لا تتحدث الأجيال القادمة أبدًا أنه كان هناك نوع من التغيير غير القانوني في السلطة”.

السفير الروسي: بولندا قامت بتجميد حسابنا المصرفي بحجة “التمويل للإرهاب”

موسكو – بال بلس
كشف سيرغي أندرييف السفير الروسي في وارسو، عن تجميد بولندا للحسابات المصرفية للسفارة الروسية منذ نهاية فبراير الماضي، بحجة أنها يمكن أن تستخدم في “تمويل الإرهاب”.

السفير الروسي خلال مقابلة تلفزيونية

وأفاد أندرييف في مقابلة تلفزيونية يوم الخميس: “إنني تناولت موضوع تجميد حساباتنا منذ نهاية فبراير، وفي هذا السياق أريد أن أضيف نقطة شيقة لم أتحدث عنها من قبل وهي أن الحسابات تم تجميدها بقرار من وزارة المالية أولاً، ثم وفقًا لقرار المدعي العام البولندي، على أساس أن الأموال الموجودة في حساباتنا يمكن استخدامها لتمويل الإرهاب أو لغسل الأموال التي تم الحصول عليها بطريقة غير شرعية”.

وتابع السفير الروسي أنه “من الواضح لأي شخص عاقل أن الاتهامات الموجهة للبعثة الدبلوماسية هي أكثر من سخافة، ناهيك عن حقيقة وجود انتهاك صارخ لاتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية”.

اقرأ المزيد: مسؤولون من الاتحاد الأوروبي والحكومة الفلسطينية يبحثون في رام الله الخطة الاقتصادية لفلسطين

قررت السلطات البولندية، الأربعاء 23 مارس، طرد 45 دبلوماسي روسي من البلاد للاشتباه في قيامهم بالتجسس، الأمر الذي سيؤدي إلى “الصفير الحقيقي” للعلاقات الدبلوماسية بين بولندا وروسيا، وفقًا للسفير.

من جهتها، أفادت المتحدثة باسم وزارة خارجية روسيا ماريا زاخاروفا أن تصرفات بولندا سيتم الرد عليها بالشكل الملائم.

وفاقمت التوتر في العلاقات بين وارسو وموسكو في الأسابيع الأخيرة في سياق العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.