هجوم ١١ ألف مستوطن بالأسلحة على مدخل قرية برقة في مدينة نابلس وأكثر من ١٠٠ إصابة بالفيديو والصور

نابلس – بال بلس

أكد الناشط ” ضرار أبو عمر ” لصحيفة القدس أن أهالي قرية “برقة “ شمال نابلس مساء اليوم الخميس، تعرضوا  لهجوم نفذه المستوطنون على  منازل الفلسطينيين  وكذلك اعتدوا على مقبرة في نفس المكان.

11 ألف مستوطن هاجموا قرية برقة وأهالي الحي قاموا بصدهم

وتذكر مصادر أنه قد هاجم نحو 11 ألف  مستوطن منازل تقع على أطراف قرية برقة بجانب مستوطنة (حومـش) المُخلاة منذ عام 2005، بالأسلحة, كما ورشقوا المنازل بالحجارة، ما أوقع أضرارًا جسيمة بها أشبه بـ ” المجزرة ” ، وبدورهم أهالي القرية  قاموا بصد المستوطنين وطردوهم من القرية، في وقت صدحت مكبرات الصوت في المساجد  بضرورة خروج الأهالي والتصدي لأولئك المستوطنين ” بقولهم حي على الجهاد ” .

وأشار أبو عمر إلى أن المستوطنين قاموا بالهجوم على مقبرة برقة التي تقع بالوسط  بين مستوطنة (حومـش) وقرية برقة، وانتهكوا حرمة الأموات وقاموا بتحطيم  25 شواهد قبور داخل المقبرة.

وأوضح أبو عمر أن آلاف المستوطنين الذين قاموا باقتحام مستوطنة  “حومش” ظهر اليوم، بدأوا بالانسحاب منها ، مع بقاء عدد منهم هناك، مع احتمالية عودتهم لتنفيذ اعتداءات جديدة.

اقرأ أيضاً : أبو مرزوق يكشف رسالة حماس إلى الاحتلال التي نقلها الوسيط المصري بالأمس

وأكد أبو عمر أن طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني في نابلس تعاملت مع 127 إصابة في برقة حتى مساء اليوم، حسب  تصريحات مدير الإسعاف والطوارئ في الهلال الأحمر في نابلس” أحمد جبريل”.

ومن جانب آخر أوضح أبو عمر، أنها قد بلغت أعداد المصابين في قرية برقة جراء المواجهات مع قوات الاحتلال إلى 127 إصابة من بينهم 83 إصابة بالاختناق بالغاز المسيل للدمـوع، و42 إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وإصابتان اثنتان بحروق، وتم إسعاف طفلة قد  أصيبت بحالة عصبية شديدة , نتيجة هجوم المستوطنين على منزلهم، ويذكر أن أحد الأطباء أصيب بالاختناق الشديد نتيجة استهداف سيارة إسعاف بقنبلة غاز

وفي نفس السياق أكد أبو عمر, أن قوات الاحتلال قامت باستهداف سيارة إسعاف تابعة للهلال الأحمر بقنبلة صوت، وكذلك سيارة إسعاف لمستشفى النجاح الوطني بقنبلة غاز، وأصيب صحفي برصاصة مطاطية.