سياسةفلسطين

محكمة الاحتلال تمدد توقيف أسرى سجن جلبوع الأربعة لـ 10 أيام

محاكمة أسرى سجن جلبوع

فلسطين المحتلة – بال بلس
 أعلنت هيئة شؤون الأسرى، اليوم الأحد، أن محكمة الاحتلال في الناصرة قررت تمديد حبس أسرى سجن جلبوع زكريا الزبيدي، ويعقوب قادري، ومحمود العارضة، ومحمد العارضة لمدة عشرة أيام، بحجة استكمال التحقيق.

محاكمة أسرى سجن جلبوع

مددت محكمة الاحتلال في الناصرة، اليوم الأحد، حبس السجين زكريا الزبيدي لـ 10 أيام، فيما تنظر حالياً في تمديد حبس الأسرى الآخرين.

وتدرس محكمة الاحتلال طلب تمديد حبس الأسرى الأربعة الذين فروا من سجن جلبوع، عبر تطبيق زووم، دون تواجدهم في قاعة المحكمة، وأبقوها سراً.

الأسرى الأربعة هم زكريا الزبيدي (45 عامًا) ومحمد العارضة (39 عامًا)، الذين أعادت قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقالهما في موقف شاحنات بقرية أم الغنم قرب جبل الطور الأسبوع الماضي، بعد ساعات على اعتقال الأسرى محمود العارضة (46 سنة) ويعقوب محمد قادري (49 سنة)، في أطراف مدينة الناصرة.

وكان فريق المحامين المكلف بالدفاع عن الأسرى من قبل هيئة شؤون الأسرى قد قدم طلبًا للمحكمة بحضور الأسرى الجلسة، لكن المحكمة قررت عقدها دون حضورهم وعبر الفيديو، بحجة انتشار عدوى كورونا.

أنظر أيضاً: بالفيديو.. كيف تم اعتقال أسرى نفق الحرية أيهم كممجي ومناضل نفيعات في جنين؟

في غضون ذلك، كان محامو لجنة شؤون السجناء المكلفين بالدفاع عن نزلاء جلبوع يأملون في توجيه تهم أمنية خطيرة في نهاية دورة التحقيق وتمديد عقوباتهم.

وأكد المحامون أن “إسرائيل” تسعى إلى تحقيق إنجاز للتغطية على الفشل والعار الذي تسبب فيه الأسرى، وبالتالي فإن المحكمة ستمدد مجددًا حبس الأسرى الأربعة للسماح لجهاز الأمن العام (الشاباك) بالاستفراد بالأسرى مرة أخرى واستجوابهم حتى تكتمل القصة الإسرائيلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى