شخصيات

منى ومحمد الكرد من الشخصيات الأكثر تأثيراً في العالم حسب “التايم الأمريكية”، فماذا علق الكرد؟

القدس المحتلة – بال بلس
دعا الناشط الفلسطيني محمد الكرد مجلة التايم الأمريكية بإنهاء انحيازها للصهيونية، معلقاً على اختياره وشقيقته منى الكرد بين أكثر الشخصيات تأثيراً في العالم عام 2021.

محمد الكرد يرفض اختزال نضال الشعب الفلسطيني في شخص واحد

وقال محمد الكرد في بيان صحفي: “صنع رموز تختزل نضال شعب بأكمله في وجه واحد لا يكفي لدعم الشعب الفلسطيني “.

ودعا إلى تغيير جذري وملموس في النظام الإعلامي، بما في ذلك مجلة التايم، لإنهاء انحيازه للصهيونية، وضغط عليها لتكون أكثر جرأة عند الحديث عن حركات التحرير والمقاومة الفلسطينية.

بيان الناشط الفلسطيني محمد الكرد

وأكد محمد الكرد: أن الحقبة الزمنية الجديدة التي يشهدها شعب فلسطين كانت تنظيم ونضال تراكمي لمئات آلاف من الفلسطينيين الذين صارعوا منظومة الاحتلال والاستعمار طيلة سبعة عقود دون شكر أو اعتراف دولي “، على حد تعبيره.

وكان الشقيقان محمد الكرد ومنى الكرد عرفا عربياً ودولياً في الأشهر الماضية لنشاطهما في فضح عملية التهجير القسري التي تحاول سلطات الاحتلال تنفيذها في حي الشيخ جراح، بما في ذلك محاولة طرد أسرة الكرد من منزلها في الحي لصالح المستوطنين.

وفي هذا السياق، اختارتهما مجلة التايم الأمريكية من بين أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم عام 2021.

وقالت سانية منصور، مراسلة المجلة الأمريكية، إن منى الكرد ومحمد الكرد، من خلال مساهماتهما على منصات التواصل الاجتماعي، افتتحا النافذة التي سلطت الضوء على كيفية العيش تحت الاحتلال في القدس، مما أحدث تحولاً في الخطاب الدولي حول “إسرائيل” والقضية الفلسطينية.

اقرأ ايضاً: من هو ” محمود العارضة ” قائد عملية نفق الحرية ؟

وتضمنت القائمة التي تنشرها مجلة تايم سنوياً أكثر الشخصيات نفوذاً وتأثيراً؛ الرئيس الأمريكي جو بايدن ونائبه كاميلا هاريس، وكذلك سلفه دونالد ترامب، وكذلك الرئيس الصيني شي جين بينغ، ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، والرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي، ورئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت، والأمير البريطاني هاري وزوجته ميغان، ورئيس السلفادور نجيب أبو كيلة، وزعيم حركة طالبان عبد الغني بردار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى