سياسةفلسطين

أسرى حركة الجهاد الإسلامي يهددون بحرق غرفهم رداً على استمرار الحملة الشرسة ضدهم

رسالة أسرى حركة الجهاد الإسلامي

أفادت مؤسسة مهجة القدس لشهداء وجرحى القدس بأن أسرى حركة الجهاد الإسلامي في سجن النقب هددوا بحرق غرفهم في حال لم تُوقف إدارة السجن الحملة الشرسة ضدهم. 

رسالة أسرى حركة الجهاد الإسلامي

ونَقلاً عن الأسرى من داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي في رسالة:” أن لن يتم إخراجهم من الغرفة وتفريقهم بهدوء في غرف الفصائل الأخرى كما تأمل إدارة سجون الاحتلال”.

وأكد الأسرى في الخطاب :أن الوضع يتجه نحو تصعيد خطير يؤثر على حياتهم لأنهم أبلغوا الإدارة برفضهم لاتخاذهم إجراءات قمعية ضد الأسرى. 

اقرأ المزيد: حركة الجهاد الإسلامي تحذر الاحتلال: مستعدون لفعل كل شيء لحماية الأسرى

وقد دعا أسرى حركة الجهاد الإسلامي في معتقل الاحتلال الصهيوني إلى مساندتهم بشكل جدي في وسائل الإعلام السياسية والدولية، ووقف الاعتداءات الشرسة عليهم بشكل خاص بعد نجاح الأسرى الستة وهم :”محمود عارضة، أيهم كممجى، محمد العارضة، يعقوب قدري، مناضل أنفيعات، زكريا الزبيدي “،أخذوا حريتهم عبر أنفاق سجن جلبوع. 

من جهتها، تُطالب مؤسسة مهجة القدس الوكالات الحقوقية والإنسانية، وخاصة اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، بالتدخل العاجل لوقف سلطات الاحتلال الصهيوني شن الهجوم المجنون على الأسرى داخل المعتقلات وفضح انتهاكات إدارة سجون الاحتلال بحق الأسرى البواسل. 

وكان رئيس نادي الأسير الفلسطيني “قدورة فارس” قد أكد في وقت سابق، بأنّ الوضع داخل سجون الاحتلال وخارجه قد يشهد انفجاراً بسبب زيادة الضغط الإسرائيلي على الأسرى، على خلفية تحرر 6 أسرى من سجن جلبوع. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى