سياسةفلسطين

القسام يبارك عملية تحرير الأسرى عبر نفق الحرية

القسام: الواجب علينا حماية حرية المجاهدين

غزة – بال بلس
قالت كتائب القسام في بيان لها حول العمل النوعيّ الذي أقدمت عليه ثلة مجاهدة من الأسرى الفلسطينين في سجن “جلبوع”:

أنها تبارك هذا العمل البطولي والذين انتزعوا حريتهم بأظافرهم تحت مسمع ومرأى المحتل وتجاوزوا أسوار الظلم والعدوان.. على حد تعبير البيان.

وقالت كتائب في بيانها اليوم الاثنين:

“إن العمل على تحرير أسرانا من سجون الاحتلال هو واجب على كل فلسطيني، وإن أسر جنود صهاينة ومبادلتهم بصفقات التبادل؛ هو استراتيجية للمقاومة لن نتراجع عنها”.

وأضاف القسام في بيانه: ” إن إقدام هذه الثلة المجاهدة على محاولة انتزاع حريتها بنفسها في ظروفٍ معقدةٍ إلا تأكيدٌ على صوابية نهج المقاومة في تحرير الأسرى وفك قيدهم “.

القسام: الواجب علينا حماية حرية المجاهدين

وأكدت كتائب القسام في بيانها أيضاً :”إن الواجب المقدس على جميع أبناء شعبنا؛ هو حماية هؤلاء المجاهدين، من أجل الحرية، وتشكيل درع متين لهم، وعدم السماح للمحتل الغاصب بالوصول إليهم”.

وجددت الكتائب العهد لكل الأسرى” بأن حريتهم دينٌ وكسر قيدهم قرارٌ وواجبٌ والتزام، على حد تعبير البيان”.

ويُذكر أنه تمكن 6 أسرى فلسطينيين من محافظة “جنين” شمال الضفة الغربية المحتلة في فجر اليوم الاثنين من الهروب من سجن “جلبوع” شمال فلسطين المحتلة وذلك عبر نفق تمكنوا من حفره.

اقرأ أيضاً: “بينت” في أول تعقيب له بعد عملية هروب الأسرى الفلسطينيين

ويعد سجن “جلبوع”  أنه شديد الحراسة ويعتبر أشد سجون الاحتلال تحصينًا.

حيث شُيّد عام 2004 ويمكث فيه الأسرى الفلسطينيين أصحاب المحكوميات العالية والذين يصنفهم الاحتلال بأنهم “شديدي الخطورة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى