سياسةعربيفلسطين

الملك عبد الله الثاني يلتقي رئيس الاحتلال الإسرائيلي سراً في عمان

ما تناوله الاجتماع السري بين الملك عبد الله الثاني و"يتسحاق هرتسوغ"

القدس المحتلة – بال بلس
كشف مكتب رئيس الاحتلال، أمس السبت، أن الرئيس “يتسحاق هرتسوغ” التقى سراً الملك عبد الله الثاني في القصر الملكي عندما زار العاصمة الأردنية عمان، يوم الأحد الماضي.

ما تناوله الاجتماع السري بين الملك عبد الله الثاني و”يتسحاق هرتسوغ”

ووفقاً لبيان رئاسة الاحتلال الإسرائيلي تناول الطرفان خلال الاجتماع “قضايا تتعلق بالعمق الاستراتيجي على المستوى الإقليمي والثنائي”.

وأشار البيان أن الطرفين ناقشا أيضاً قضايا الزراعة والطاقة والحلول لأزمة المناخ. 

اقرأ المزيد: الرئيس الفلسطيني محمود عباس يقول إنه مستعد لبناء الثقة

ونقلت صحيفة “يديعوت” العبرية أن “يتسحاق” والملك عبد الله الثاني “أبديا الرغبة في المضي قدماً لإجراء مفاوضات”.

وتأتي هذه الزيارة السرية في ضوء التطور الإيجابي الكبير في العلاقات بين الأردن والاحتلال، عقب الأزمات التي شهدتها العلاقات بين الطرفين خلال فترة رئيس وزراء الاحتلال السابق “بنيامين نتنياهو”، حسب “يديعوت”.

وأشارت وسائل إعلام عبرية إلى أن رئيس الكيان “يتسحاق” نسق رحلته إلى الأردن مع وزير خارجية الاحتلال “يائير لابيد” ورئيس وزراء الاحتلال “نفتالي بينيت”.

يشار إلى أن العلاقات بين تل أبيب وعمان كانت فاترة في مارس من العام الماضي، عندما ألغى “نتنياهو” زيارة للإمارات بسبب صعوبات في التنسيق بين أبو ظبي وعمان لعبور الأجواء الأردنية. 

وقبل فترة وجيزة، ألغى ولي العهد الأردني الأمير الحسين زيارة للمسجد الأقصى في القدس المحتلة بسبب خلافات مع الاحتلال الإسرائيلي حول الترتيبات الأمنية. 

ولم يعلق ديوان الملك عبد الله الثاني على بيان الاحتلال الإسرائيلي حتى اللحظة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى