سياسةعربيفلسطين

الجامعة العربية تدين انتهاكات الاحتلال في القدس المحتلة وتعتبره جريمة حرب

الجامعة العربية: ما يحدث بالقدس يرقى لاعتباره جريمة حرب يستوجب المحاسبة

القدس المحتلة – بال بلس
دانت الجامعة العربية أمس الأربعاء جريمة الاحتلال الإسرائيلي بتهجير عائلات تقطن في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة، وذلك لإحلال مستوطنين إسرائيليين مكانهم، وقالت الجامعة العربية إن ذلك يُعد استمراراً لسياسة التهجير العنصري القسري للفلسطينيين من المدينة المقدسة.

وحذّر “سعيد أبو علي” الأمين العام المساعد في الجامعة العربية “لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة”؛ بتصريح للوكالة الفلسطينية الرسمية “وفا” أمس الأربعاء؛ من خطورة ما يجري الآن في مدينة القدس، وخاصة في حي الشيخ جراح الذي يتعرض لحملة استيطان منذ فترة، واصفاً ذلك بجريمة حرب، ومعتبره تطهير عرقي خطير يضاف لسلسلة الجرائم المتواصلة التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني منذ النكبة.

الجامعة العربية: ما يحدث بالقدس يرقى لاعتباره جريمة حرب يستوجب المحاسبة

ووصف “أبو علي” الاعتداءات الإسرائيلية المستمرة على القدس، بأنها تأتي بسياق استمرار عدوان سافر ومُمنهج ومتصاعد ضد الشعب الفلسطيني، وضد وجوده وحقوقه، وبشكل غير مسبوق وخطير.

وأضاف الأمين العام  المساعد لـ الجامعة العربية أن سياسة الاحتلال بهدم المنازل الفلسطينية من قِبل قوات الاحتلال، والتي كان آخرها هدم منزلين يعودان لعائلة “صالحية” بحي الشيخ جراح، وتشريد جميع أفراد العائلتين في العراء بظل أجواء الصقيع، وقيامه باعتقال (27) مواطناً من المحتجين على الجريمة؛ كل ذلك يأتي ضمن خطة تدريجية منظمة لتهجير الفلسطينيين من وطنهم وأرضهم والتضييق عليهم.

اقرأ أيضاً: خطة مصرية أردنية لإطلاق عملية سياسية جديدة تقود لمفاوضات مباشرة مع الاحتلال

وأوضح “أبو علي” بأن الجريمة العنصرية والوحشية التي ارتكبها الاحتلال في القدس المحتلة؛ ترقى إلى تصنيف “جريمة حرب” حسب القانون الدولي الإنساني، وتُعد تكراراً لنكبة الفلسطينيين وتهجير العائلات الفلسطينية عام 1948.

كما طالب الأمين المساعد للجامعة؛ المجتمع الدولي والمحكمة الجنائية الدولية، بالتحرك فوراً، لوضع حد للتطهير العرقي المُمارس بحق الشعب الفلسطيني.

 وأشار بأن هناك استهدافاً مباشراً ومخططاً وكاملاً لحي الشيخ جراح، و6 أحياء فلسطينية أخرى في سلوان بالقدس المحتلة، مشدداً على ضرورة التصدي بشكل سريع وحاسم لجرائم الاحتلال ووقف الترحيل القسري الخطير للفلسطينيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى