اجتماعي

الأونروا مع بدء العام الدراسي الجديد 2021 – 2022 تطلب من مدارسها تقسيم الطلاب إلى مجموعتين، تحسباً لعودة انتشار فيروس كورونا

بدأ العام الدراسي الجديد 2021 – 2022 بعد عامين من التشتت

رام الله – بال بلس
قال مسؤول التعليم بوكالة الغوث وتشغيل اللاجئين فريد أبو عاذرة، أنه ومع بداية العام الدراسي الجديد، طلبت الوكالة من مديري مدارسها العمل على تقسيم الطلاب لمجموعتين A/B ضمن سيناريو الدمج للاستعداد لأي طارئ يؤدي إلى إعلان حالة الطوارئ والحجر الصحي على خلفية انتشار فيروس كورونا – كوفيد 19 – وتزايد المصابين.

وأكد أبو عاذرة، أن تقسيم الطلاب هذا ضمن سيناريو الدمج جاءَ لأخذ الاستعدادات والاحتياطات الواجب القيام بها لتكون الأونروا جاهزة لأي طارئ مفاجئ.

اقرأ ايضاً: الشرطة الفلسطينية تكشف تفاصيل حادث سير مروع في غزة أدى إلى وفاة سيدتين

وأضاف:” لا نريد أن يحدث أي مفاجأة ولكن يجب أن نكون مستعدين لأي حالة طارئة خصوصاً مع بداية العام الدراسي الجديد”.

وبدورها قامت الإدارات المدرسية التابعة للأونروا بالطلب من الطلاب في مدارسها بالاختيار بين المجموعتين A/B، من أجل العمل على توزيع الطلاب لتقسيمهم لمجموعتين، بحيث ستدرس كل مجموعة وبالنظام الوجاهي لثلاثة أيام فقط بالأسبوع، ليصبح التعليم مدمجاً بين النظامين الوجاهي والالكتروني.

بدأ العام الدراسي الجديد 2021 – 2022 بعد عامين من التشتت

وكان قد بدأ العام الدراسي الجديد 2021 – 2022 في 16 آب/ أغسطس الحالي، بالنظام الوجاهي بعد عامين دون انتظام بسبب انتشار فيروس كورونا، ومن جهتها أعلنت وزارة الصحة عن تزايد في أعداد المصابين بفيروس كورونا مجدداً، حيث حذرت الصحة من الدخول في موجة ثالثة من كورونا المستجد – كوفيد 19 -.

وأوضح مسؤول التعليم بوكالة الغوث وتشغيل اللاجئين فريد أبو عاذرة، إلى أن الأونروا تخضع لقرارات وزارة الصحة التي تقر حينها وجوب التعليم المدمج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى