سياسةفلسطين

تفاصيل تعذيب مستوطنون لطفل فلسطيني بعد دهسه بمركبتهم

تفاصيل تعذيب مستوطنون لطفل فلسطيني بعد دهسه بمركبتهم

جنين – بال بلس

ليست الحادثة الأولى للمستوطنين بالتنكيل و تعذيب بالأطفال الفلسطينيين فقد سبقت هذه الحادثة الطفل محمد أبو خضير الذي حرقه مجموعة من المستوطنين بعد خطفه قبل ما يقارب 7 سنوات.

واليوم نرى حادثة مشابهة لمجموعة من المستوطنين الذين قاموا بدهس الطفل عبد الرازق محمد الزبيدي 15 عاماً وأصابته بجروح طالت جميع أنحاء جسده ومن ثم اختطفوه بسيارتهم واقتادوه إلى مكان قريب وهي مستوطنة مخلاة تدعى “حومش ” جنوب محافظة جنين وعذبوه ونكلوا به وتركوه ملقى بالمكان.

تفاصيل تعذيب الطفل

وأوضح مروح الزبيدي قريب الطفل أن مركبة تابعة لمستوطنين دهست محمد خلال ذهابه للترفيه مع أصدقائه في محيط قرية سيلة الظهر في جنوب محافظة جنين وهي قريبة من المستوطنة المخلاه “حومش” وبالرغم من إصابته بالمركبة إلّا إنهم اختطفوه ووضعوه في مقدمة المركبة وأخذوه إلى المستوطنة وانهالوا عليه بالضرب والكي.

إقرأ عن قوات الاحتلال تشن حملة اعتقالات في الضفة وتتوغل على حدود غزة

مضيفاً أنهم لم يكتفوا بضربه فحسب بل مزقوا ملابسه وقاموا بحرقه بواسطة ولاعة كهربائية، وكبلوا يديه وربطوه في شطرة صبار وتركوه ملقى لمدة ساعتين، حتى وصلت إليه دورية عسكرية تابعة للاحتلال وعثرت عليه ملقى.

وقال أن العائلة تمكنت من التوصل إليه واستلامه من قوات الاحتلال وتم استدعاء سيارة إسعاف وتم نقله إلى مستشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي في جنين ووصف الأطباء حالته بالمتوسطة.

صورة تعذيب الطفل

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى