سياسةعربي

حرائق الجزائر في الغابات تؤدي لمقتل 42 من بنهم جنود

توجيه الاتهام حول مثيري الحرائق

قالت الحكومة الجزائرية إن حرائق الجزائر في الغابات أسفرت عن مقتل 42 شخصا يوم الثلاثاء بينهم 25 جنديا تم نشرهم للمساعدة في إخماد الحريق حيث غطت سحب كثيفة من الدخان معظم منطقة القبائل الجبلية شرقي العاصمة.

توجيه الاتهامات حول مُثيري حرائق الجزائر

اندلعت عشرات الحرائق المنفصلة في مناطق الغابات شمال الجزائر منذ ليلة الاثنين واتهم وزير الداخلية كمال بلجود مثيري الحرائق بإشعال النيران، دون تقديم مزيد من التفاصيل بشأن هذه المزاعم.

حيث قال بلجود حول حرائق الجزائر “الأيدي المجرمة هي التي يمكن أن تكون وراء اندلاع حوالي خمسين حريقاً بوقت واحد في عدة مناطق”.

اقرأ المزيد: موسوعة جينيس تضم لبناني رسم علَمَ بلاده على مساحة 200 متراً

في الأسبوع الماضي ، قال مراقب جوي تابع للاتحاد الأوروبي إن البحر الأبيض المتوسط أصبح بؤرة حرائق غابات حيث اجتاحت حرائق هائلة غابات في تركيا واليونان ، بمساعدة من موجة الحر.

استخدم سكان منطقة تيزي وزو في منطقة القبائل أغصان الأشجار في محاولة لإخماد حرق بقع من الغابات أو إلقاء المياه من الحاويات البلاستيكية في محاولة يائسة لإخماد النيران.

وقال سكان القبائل إن الجنود قُتلوا في مناطق مختلفة، فبعضهم أثناء محاولته إطفاء نيران حرائق الجزائر وآخرون بعد أن انقطعت بهم السبل بسبب انتشار النيران، وقالت وزارة الدفاع إن مزيداً من الجنود أصيبوا بحروق بالغة.

وقال شهود عيان إن العديد من المنازل احترقت في حرائق الجزائر بينما كانت العائلات تهرب إلى الفنادق وبيوت الشباب والمساكن الجامعية، مضيفين أن الدخان الكثيف أعاق رؤية فرق الإطفاء.

وقال محمد قاسي الذي فر مع أسرته من قرية عزازقة إلى أحد الفنادق “لقد أمضينا ليلة رعب، وبيتي محترق تماما”.

وقال رئيس الوزراء أيمن بن عبد الرحمن في حديث للتلفزيون الرسمي مساء الثلاثاء حول حرائق الجزائر إن عدد القتلى ارتفع إلى 42 بينهم 25 من العسكريين، وأضاف أن الحكومة تجري “محادثات متقدمة مع شركاء (أجانب) لاستئجار طائرات والمساعدة في تسريع عملية مكافحة النيران المشتعلة”.

ولا يزال الجيش ورجال الإطفاء يحاولون احتواء حرائق الجزائر ، وقال بلجود إن الأولوية هي تجنب المزيد من الضحايا، وهو ملتزم بتعويض المتضررين.

دمرت حرائق صغيرة غابات في 16 مقاطعة على الأقل في الدولة الواقعة في شمال إفريقيا منذ ليلة الاثنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى