الاقتصاد والأعمالسياسةعربي

توقيع اتفاقية نوايا في الإمارات بين الأردن والاحتلال برعاية أمريكية للتعاون في مجال الطاقة والمياه

الإمارات ستنفذ مشاريع الكهرباء مقابل الماء بين الأردن والاحتلال برعاية أمريكية

دبي – بال بلس
قالت وكالة الأنباء الإماراتية بأن دولة الإمارات سوف تشارك في اتفاقية نوايا وتمويل التعاون بين كلاً من “إسرائيل” و”الأردن” وذلك برعاية أمريكية في مجال مشاريع الطاقة المستدامة.

وقالت قناة (كان) العبرية بأنّ حكومات كلاً من “إسرائيل والأردن والإمارات” وقعوا ثلاثتهم أمس الاثنين، مذكرة تفاهم برعاية أمريكية وكان توقيع الاتفاق بمسمى “خطاب اتفاقية نوايا” لتوثيق بناء مرافق الطاقة الشمسية وتحلية المياه التي ستُمكن من الاستجابة المشتركة لتحديات أزمة المناخ، وتمكين أمن الطاقة والمياه للمنطقة.

وأضافت: “تم التوقيع في مدينة دبي بحضور الأطراف الثلاثة، وتتضمن المذكرة تنفيذ برنامجين اثنين؛ الأول سيشمل بناء منشآت للطاقة الشمسية في الأردن، وذلك لتصدير الطاقة النظيفة المُنتجة فيها إلى “إسرائيل” بكمية 600 ميغاوات، وتخزين إضافي”.

توقيع اتفاقية نوايا في الإمارات بين الأردن والاحتلال برعاية أمريكية للتعاون في مجال الطاقة والمياه

وتضيف القناة: “والخطة الثانية هي فحص إنشاء محطة تحلية المياه في “إسرائيل” بهدف تصدير المياه التي سيتم تحليتها من هناك إلى الأردن  بكمية 200 مليون متر مكعب”.

وأضافت مصادر أردنية بأن الاتفاق لا يعدو عن كونه إعلان نوايا للتعاون فقط؛ وهناك مناقشات ستتم لأكبر مشروع ضخم إقليمي بالمنطقة؛ في إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، وتحلية المياه.

وقال المتحدث باسم الحكومة الأردنية “فيصل الشبول” عن إعلان النوايا بين الأردن والإمارات و”إسرائيل” والولايات المتحدة في مجال الطاقة الخضراء: “لا يوجد اتفاق عملي حتى الآن إنه ليس إلا إعلاناً للنوايا فقط، لا يوجد شيء حتى الآن، هناك دراسة ستتم للموضوع؛ لكنها لن تؤدي بالضرورة إلى اتفاق عملي، و لا يوجد شيء على الأرض حتى الآن”.

وأضافت مصادر الأردن: “يمكن أن تبدأ دراسات جدوى المشروع العام المقبل 2022”.

الإمارات ستنفذ مشاريع الكهرباء مقابل الماء بين الأردن والاحتلال برعاية أمريكية

وقال المتحدث باسم وزارة المياه والري الأردنية “عمار سلامة” رداً على أنباء اتفاق النوايا بين الأردن والإمارات والاحتلال الإسرائيلي والولايات المتحدة؛ قال أن المملكة الأردنية تتوقع الحصول على 200 مليون متر مكعب من المياه كل عام؛ إذا تم تنفيذ ذلك المشروع.

وأضاف “سلامة”: “إن بيان النوايا ليس اتفاقًا فنياً أو قانونياً؛ لن يتم تنفيذ المشروع دون حصول الأردن على هذه الكمية من المياه كل عام، وبعد بيان النوايا، في عام 2022، ستدرس الأطراف جميعاً فائدة المشروع”.

اقرأ أيضاً: “بن زايد” يُبرّر التطبيع مع الاحتلال ويحصل على جائزة عالمية لجهوده في السلام

وتنص الاتفاقية، بحسب المصادر؛ على أن يعمل الأردن على توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية لصالح الاحتلال؛ والذي بدوره سيعمل على تحلية المياه من البحر لصالح الأردن الذي يعاني من الجفـاف.

ويُذكر أن الأردن بدأ تعاونه مع الاحتلال في هذا المجال من قبل معاهدة السلام وادي عربة 1994.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى