سياسةعربي

“بن زايد” يُبرّر التطبيع مع الاحتلال ويحصل على جائزة عالمية لجهوده في السلام

"بن زايد" يحصل على جائزة عالمية لجهوده في السلام ويُبرّر التطبيع مع الاحتلال

أبو ظبي – بال بلس
كشف الشيخ “محمد بن زايد” آل نهيان ولي عهد إمارة أبوظبي عن سبب قرار دولة الإمارات العربية المتحدة؛ بتوقيع اتفاق التطبيع مع “إسرائيل” في تصريحات علنية ونادرة.

وجاءت تصريحاته على هامش تسلُّمه جائزة (معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى) وذلك لدوره في نشر قيم السلام والتسامح في العالم؛ بحسب المعهد؛ حيث قال بن زايد:

“نحن وجدنا فرصةً؛ وقررنـا أن تكـون هناك عـلاقات دبلـوماسيـة، وهذا قـرارٌ مهم، لأسباب كثيـرة”، بحسب تعبيره.

ومن الأسباب التي ذكرها ولي العهد ، أنّ بلاده قد اختارت السلام أولاً، من أجل الفلسطينيين أنفسهم، وثانياً؛ لإرسال رسالة للعالم وللمنطقة، بأنّ دولة الإمارات تسعى إلى السلام.

“بن زايد” يحصل على جائزة عالمية لجهوده في السلام ويُبرّر التطبيع مع الاحتلال

وأضاف “بن زايد”: وثالثاً كرسالة ورثوها من (المؤسس) الشيخ “زايد بن سلطان آل نهيان”، والذي كان صاحب رسالة “سلام”، وصاحـب رسالة محبّة، منذ بداية حياته في إنشاء هـذه الدولـة، وهذه هي رؤيته، نحن على ذات الطريق نسيـر، بحسب تعبيره.

وأوضح بقوله أنّ مكاسب السلام أكبر من الخسائر بكثير؛ لذلك تطمح دولة الإمارات العربية في (سلام) أكبر من ذلك، وهو النفع العام، بحسب تعبيره.

وكان “معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى” قد قدم جائزته العالمية للشيخ ولي عهد أبو ظبي “محمد بن زايد آل نهيان” في حفلٍ أقيم في أبوظبي؛ وذلك بحسب المعهد لـ(قيادته جهود السلام العالميـة، ونشر التسامـح الدينـي).

وتذكر المصادر أن الاحتلال قد وقّع مع كلاً من البحرين والإمارات في منتصف سبتمبر من العام الماضي 2020؛ اتفاقاً لتطبيع العلاقات بينهم، برعاية الرئيس السابق الأمريكي “دونالد ترامب“.

اقرأ أيضاً: لأول مرة منذ 2012 محمد بن زايد في تركيا غداً.. تلبيةً لدعوة أردوغان

كما وبحسب المصادر وقّعت ذات البلدان معاً سلسلة من اتفاقيات التعاون المشترك في عدة مجالات مختلفة، أهمها؛ الطيران والاستثمار والتجارة والرياضة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى