اجتماعيالاقتصاد والأعمال

بسبب انهيار الدولار وارتفاع أسعار مواد البناء.. اتحاد المقاولين الفلسطينيين يقرر البدء بخطوات احتجاجية

اتحاد المقاولين الفلسطينيين يقرر البدء بخطوات احتجاجية بسبب انهيار الدولار

رام الله – بال بلس
أعلن اتحاد المقاولين الفلسطينيين تعليق العمل في المشاريع قيد التنفيذ حتى يوم الاثنين المقبل الموافق29/11/2021 جراء انهيار الدولار وانهيار أسعار العملات مقابل الشيكل، وارتفاع أسعار مواد البناء.

وأكّد اتحاد المقاولين أن هذا القرار المشترك بين محافظات الوطن الجنوبية والشمالية؛ هو بمثابة خطوة تحذيرية، ضمن سلسلة من الخطوات التي قد تصل إلى التوقف التام والدائم، في حال تعنت المؤسسات التي ترفض الالتزام بالقانون الموحد وقانون الشراء العام؛ القاضي بتعويض المقاولين عن “تذبذب” أسعار العملات، وارتفاع أسعار مواد البناء.

اتحاد المقاولين الفلسطينيين يقرر البدء بخطوات احتجاجية بسبب انهيار الدولار

وأوضح الاتحاد على أن شركات المقاولات التي تعرضت لعدة أزمات متوالية؛ تجد نفسها أمام انهيار شامل، وتسريح لعمالها، جرّاء عدم التزام المؤسسات المُشغلة بالقانون، وعدم مراعاة الظروف الاقتصادية الراهنة؛ والتي أدت إلى انهيار العملات الأجنبية مقابل الشيكل، وحدوث ذلك بالتزامن مع ارتفاع أسعار السلع والمواد اللازمة للإعمار.

اقرأ أيضاً: كم تبلغ نسبة صرف رواتب موظفي غزة في حال دخول المنحة القطرية للموظفين؟

وشدّد اتحاد المقاولين على أنّ القرار لا يُعد رفضاً للعمل؛ بل هو نتيجة عجز شركات المقاولات عن القيام بعملها، وصعوبة مواصلة دورها في عملية الإعمار والتنمية، في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة حالياً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى