سياسةفلسطين

كتائب شهداء الأقصى تبارك عملية “فادي أبو شخيدم” وتؤكد أن القدس هي البوصلة

كتائب شهداء الأقصى تبارك عملية "فادي أبو شخيدم"

القدس المحتلة – بال بلس
نعت “كتائب شهداء الأقصى” الشهيد “فادي أبو شخيدم” أمس الأحد، وباركت العملية البطولية التي نفذها عند باب السلسلة في القدس عبر بيان لها على موقعها.

وأكدت كتائب شهداء الأقصى ذراع فتح المسلح بأن العملية البطولية جاءت رداً طبيعياً على جرائم المستوطنين وقوات جيش الاحتلال في مدينة القدس، وقالت بأنها تأكيداً على صوابية نهج المقاومة ضد العدو الإسرائيلي – بحسب تعبيرها.

كتائب شهداء الأقصى تبارك عملية “فادي أبو شخيدم”

وأضاف البيان: “نُنعي بمزيد من الفخر والاعتزاز الاستشهادي البطل “فادي أبو شخيدم” منفذ عملية الاشتباك في البلدة القديمة بالقدس المحتلة قرب باب السلسلة، والتي أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من جنود الاحتلال.

وأشارت الكتائب بأن تصاعد وتيـرة عمليات الطعن في مدينة القدس المحتلة؛ وإطلاق النار؛ تدل على أن القدس هي جوهرة الصراع العربي والفلسطيني، وأنّ لا استقرار إلا بإنهاء الاحتلال للأراضي الفلسطينية المحتلة والعاصمة القدس.

اقرأ أيضاً: محافظ محافظة القدس ينفي التصريح المزور، ويؤكد على صد هجمات الاحتلال ويحمله المسؤولية

وشددت كتائب شهداء الأقصى على أنّ هذه العملية تأتي رداً على جرائم الاحتلال بحق أهلنا في القدس والضفة ، وعلى اقتحامات المستوطنين الغاصبين لأرضنا للأقصى الشريف، وأن المقاومة مستمرة حتى التحرير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى