سياسةفلسطين

فادي أبو شخيدم أطلق النار من مسافة صفر.. الإعلام العبري يتحدث عن تفاصيل عملية القدس الفدائية – بالصور والفيديو

الإعلام العبري يعلن مقتل أحد الجنود الأربعة المصابين في عملية القدس الفدائية

القدس المحتلة – بال بلس
أعلنت قبل قليل القناة 12 العبرية: اسم منفذ العملية “فادي أبو شخيدم” والتي أسفرت عن وقوع قتيل في صفوف المستوطنين المصابين في عملية القدس الفدائية صباح اليوم الاحد.

وأكد الإعلام العبري في تطورات عملية القدس الفدائية أنّ المعلومات تفيد بأن المنفذ الفلسطيني فادي أبو شخيدم قد تنكّر في زيّ مستوطن؛ وكان يخفي سلاح “كارلو” وقد أطلق النار من مسافة صفر على رأس جنود الاحتلال الإسرائيلي.

وأضافت المصادر العبرية بقولها: “شابان فلسطينيان هما من نفذا عملية القدس الفدائية؛ الأول أطلق النار واستشهد، والثاني حاول الطعن وقام بالفرار من المكان”.

فادي أبو شخيدم أطلق النار من مسافة صفر

وقالت قناة كان العبرية قبل قليل بأن قوات شرطة الاحتلال الإسرائيلية تجري أعمال بحث ومطارة للمنفذ الثاني الذي فرّ من مكان عملية القدس الفدائية.

وقالت وسائل إعلام عبرية إن منفذ عملية إطلاق النار في القدس هو فادي أبو شخيدم من شعفاط وهو أحد نشطاء حركة حماس.

وأفادت مصادر عبرية قبل قليل بأن الطواقم الطبية الإسرائيلية تتعامل مع جندي إصابته خطيرة في غرفة العمليات، بعد وفاة الجندي الأول، وقالت إذاعة جيش الاحتلال قبل قليل نقلاً عن مدير مستشفى “شعاري تسيديك” نتعامل مع مصاب من عملية القدس حالته خطيرة جراء إصابته بعدة أعيرة نارية وهو الآن في غرفة العمليات.

أما صحيفة هآرتس العبرية فقالت أن الحصيلة النهائية لعملية القدس هي: “مقتل أحد المصابين الأربعة جراء عيار ناري في الرأس، وآخر حالته من خطيرة إلى متوسطة جراء عيار ناري في الجزء العلوي من الجسم، و الاثنان الآخران حالتهم طفيفة، ومقتل المنفذ الفلسطيني، ويجري ملاحقة شخص آخر حاول طعن جنود”.

الإعلام العبري يعلن مقتل أحد الجنود الأربعة المصابين في عملية القدس الفدائية

اقرأ أيضاً: عاجل.. بالفيديو: قتيل وإصابة 3 جنود احتلال في عملية إطلاق نار في القدس واستشهاد أحد المنفذين

واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى قبل قليل، وتم إغلاق باب الأسباط من الخارج ومنع دخول مركبات الإسعاف التابعة لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، وأفادت مصادر فلسطينية بأن قوات الاحتلال تغلق باب العامود بالقدس وتمنع الأهالي من الدخول للبلدة القديمة بالقدس.

ونقل الإعلام العبري عن مفتش عام شرطة الاحتلال قوله: “نتحدث عن عملية خطيرة نفذها شخص نعرفه جيداً من شرقي القدس”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى