سياسةفلسطين

ارتقاء الصحفية “شيرين أبو عاقلة” في مخيم جنين

الاحتلال يطلق الرصاص على الصحفية "شيرين أبو عاقلة" رغم أنها ترتدي سترة الصحافة

رام الله – بال بلس
أعلنت وزارة الصحة، صباح اليوم الأربعاء، عن ارتقاء الصحفية “شيرين أبو عاقلة” (51 عاماً) برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، وإصابة الصحفي “علي السمودي” برصاصة في الظهر ووضعه مستقر، أثناء اقتحام قوات الاحتلال مدينة جنين ومخيمها.

وكانت قوات الاحتلال، قد اقتحمت مدينة جنين، وحاصرت منزلاً لاعتقال شاب، مما أدى لاندلاع مواجهات مع عشرات المواطنين.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي، قد أطلقت الرصاص الحي تجاه الشبان والطواقم الصحفية.

الاحتلال يطلق الرصاص على الصحفية “شيرين أبو عاقلة” رغم أنها ترتدي سترة الصحافة

وأطلق جيش الاحتلال الرصاص على الزميلة أبو عاقلة، رغم أنها كانت ترتدي سترة الصحافة التي تميزهم عن غيرهم أثناء التغطيات.

يُذكر أن “شيرين أبو عاقلة” من أوائل المراسلين الميدانيين لقناة الجزيرة، وطيلة ربع قرن كانت في قلب الخطر لتغطية هجمات واعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على شعبنا الفلسطيني.

ولقد ولدت الصحفية شيرين أبو عاقلة عام 1971 في مدينة القدس المحتلة، وهي حاصلة على درجة البكالوريوس في الصحافة والإعلام من جامعة اليرموك بالمملكة الأردنية الهاشمية.

اقرأ المزيد: وزارة الخارجية والمغتربين تُدين جريمة الاحتلال بهدم بناية عائلة “الرجبي”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى