سياسةفلسطين

الاحتلال الإسرائيلي يحذر بإلغاء التسهيلات وإغلاق الضفة الغربية

قادة أمن الاحتلال الإسرائيلي اعتبروا إغلاق الضفة وإلغاء التسهيلات قرار غير صائب

الضفة المحتلة – بال بلس
أفادت وسائل إعلام عبرية، أن أجهزة أمن الاحتلال الإسرائيلي، حذّرت من فرض إغلاق شامل في الضفة الغربية المحتلة، أو إلغاء ما تعتبره حكومة الاحتلال تسهيلات للفلسطينيين في الضفة المحتلة خلال شهر رمضان.

وبحسب القناة 12 العبرية، فإن ذلك جاء ضمن (الخطوات المدنية) التي أعلن عنها وزير أمن الاحتلال، “بيني غانتس”، يوم الثلاثاء الماضي.

وأضافت القناة أنه توافق على هذا الرأي قادة أجهزة أمن الاحتلال، وعرضوه أثناء المداولات التي عقدت الليلة الماضية ويوم الجمعة، في أعقاب عملية إطلاق النار الأخيرة في تل أبيب.

قادة أمن الاحتلال الإسرائيلي اعتبروا إغلاق الضفة وإلغاء التسهيلات قرار غير صائب

ووفق القناة، اعتبر قادة أمن الاحتلال الإسرائيلي أن إغلاق الضفة أو إلغاء التسهيلات قرار غير صائب، مؤكدين أن العقوبات الجماعية قد تتسبب بضغط كبير على الشعب الفلسطيني وغير ضروري.

وأوضحت التقديرات الأمنية أن إلغاء التسهيلات التي تم الإعلان عنها بالفعل، قد يضر بسبل العيش ويخلق اضطرابات وديناميكيات يمكن تشعل الأوضاع في مدينة القدس، وقد يدفع المنظمات الفلسطينية إلى أن تلقي بثقلها التنظيمي وتطلق المزيد من العمليات ضد الاحتلال الإسرائيلي من الضفة وغزة.

وذكرت القناة إلى أن كل من جهاز الأمن العام الشاباك وجيش الاحتلال والقيادة السياسية في إسرائيل، مجمعون على أن تقييد حرية الحركة، وتقليص عدد العمال الفلسطينيين في إسرائيل وتقييد حرية العبادة في الأقصى، سوف يؤدي إلى تحول العمليات الفردية إلى مواجهة شعبية.

اقرأ المزيد: حملة إلكترونية للإفراج عن الأسير الطفل (أحمد مناصرة)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى