الاقتصاد والأعمال

منظمة التجارة العالمية تخفض توقعاتها للتجارة العالمية للعام 2022 إلى 2.5% بعد الحرب على أوكرانيا

مديرة المنظمة لقد خفضت التوقعات بسبب الحرب على أوكرانيا

واشنطن – بال بلس
خفضت منظمة التجارة العالمية توقعاتها للتجارة العالمية للعام 2022 إلى 2.5٪ بعد الغزو الروسي لأوكرانيا، اليوم السبت.

مديرة منظمة التجارة العالميةخفضت التوقعات بسبب الحرب على أوكرانيا

وأفادت مديرة منظمة التجارة العالمية، “نغوزي أوكونجو إيويالا”، إن التوقعات السابقة البالغة 4.7٪، لقد خفضت إلى 2.5٪ بسبب تأثير الحرب على أوكرانيا والسياسات الدولية الجديدة المرتبطة بها، والمشاكل المستمرة في سلاسل التوريد منذ بداية جائحة فيروس كورونا.

وقالت أن الاضطرابات الناتجة عن كورونا والحرب ستؤدي لارتفاع أسعار المواد الغذائية.

وأضافت أنه على الرغم من أن أوكرانيا وروسيا تمثلان حوالي 2.5٪ من صادرات السلع العالمية إلا أنها مهمة جداً في قطاعات معينة.

وأكدت منظمة التجارة العالمية، أن الاهتمام الأول للمنظمة هو المواطنين الأوكرانيين الذين يجبرون على ترك منازلهم وليس لديهم ما يكفي من الطعام.

وأكدت أن الاقتصاد العالمي سوف يعاني من عدد من العواقب الوخيمة  نتيجة الحرب على أوكرانيا، سوف تشعر الدول الأفقر بآثار النقص في المواد الغذائية بشكل أكثر حدة.

وتأتي 46.9٪ من صادرات زيت عباد الشمس العالمية من دولة أوكرانيا و29.9٪ من دولة روسيا، علماً بأن أوكرانيا أوقفت صادراتها للعالم بسبب الغزو الروسي.

ويستورد ما يصل إلى 55 دولة في إفريقيا القمح وحبوبًا أخرى من أوكرانيا وروسيا و22 دولة الأسمدة.

وتورد روسيا قرابة 40% من حاجات أوروبا من الغاز الطبيعي، ما تمتلك احتياطي من الذهب بأكثر من 643 مليار دولار، بحسب تقارير عالمية.

وارتفعت أسعار السلع الغذائية في  الكثير من البلدان بنسبة تتراوح بين 20٪ و50٪.

اقرأ المزيد: توقعات بارتفاع أسعار المواد الخام الأساسية عالمياً وبشكل غير مسبوق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى