سياسةفلسطين

الرئاسة الفلسطينية تُدين التصعيد الإسرائيلي المتواصل ضد الشعب الفلسطيني

الرئاسة الفلسطينية تُحذر من التصعيد الذي ترتكبه حكومة الاحتلال في المسجد الأقصى

رام الله – بال بلس
 أدانت الرئاسة الفلسطينية، التصعيد الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني، والمتمثل باقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك بحماية شرطة الاحتلال، وأحداث جنين التي أسفر عنها 3 شهداء وعدة إصابات بينهم حالات حرجة.

الرئاسة الفلسطينية تُحذر من التصعيد الذي ترتكبه حكومة الاحتلال في المسجد الأقصى

وحذرت الرئاسة الفلسطينية، في بيان لها، أوردته الوكالة الرسمية للأنباء (وفا)، من التصعيد الذي ترتكبه حكومة الاحتلال، في المسجد الأقصى وأيضاً اقتحام مدينة جنين صباح اليوم.

واعتبرت أن هذه الاستفزازات المتمثلة بمواصلة عمليات القتل اليومية والاقتحامات، وجرائم المستوطنين المتواصلة ستجر المنطقة إلى المزيد من أجواء التوتر والتصعيد.

اقرأ المزيد: اللجنة الدولية للصليب الأحمر تعلن برنامج زيارات أهالي الأسرى المقدسيين في شهر رمضان

وأفادت أن سياسة إسرائيل التصعيدية الحالية، لا تنسجم مع الجهود المبذولة على جميع الأصعدة لجعل شهر رمضان المتزامن مع الأعياد شهراً مقدساً.

وحمّلت الرئاسة الفلسطينية، حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن هذا التصعيد، وطالبت المجتمع الدولي بالتحرك الفوري للجم حكومة الاحتلال ومحاسبتها على جرائمها.

وطالبت الرئاسة،  الإدارة الأمريكية بالتدخل الفوري لوقف سياسة إسرائيل التي تدفع بالأوضاع نحو الإنفجار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى