سياسةفلسطين

تفاصيل جديدة بشأن عملية تل أبيب

منفذ عملية تل أبيب حاول إصابة المزيد من المارة لكنه أخطأ

القدس المحتلة – بال بلس
قامت تقارير إعلامية عبرية، مساء يوم الثلاثاء 29 مارس، بالكشف عن تفاصيل جديدة بشأن عملية تل أبيب، والتي تسببت بمقتل خمس مستوطنين وارتقاء منفذ العملية وآخر تم اعتقاله.

منفذ عملية تل أبيب حاول إصابة المزيد من المارة لكنه أخطأ

وأفادت القناة 13 التابعة للاحتلال: “الساعة 7:56 مساءً بتوقيت القدس المحتلة، وصل المنفذ (ضياء حمارشة)، إلى شارع جابوتنسكي، ونزل من السيارة التي كان يستقلها وتوجه إلى باحة أحد المتاجر، وسحب سلاحه وقام بإطلاق النار على راكب دراجة ومشاة، لكنه لم يتمكن من إصابتهم ومن ثم توجه بعد ذلك إلى شارع بياليك ولم يجد أحداً في الشارع وقبل أن يصل إلى محل البقالة قام بإطلاق الرصاص على إسرائيليين وتم قتلهم “.

وأضاف أن حمارشة حاول إصابة المزيد من المارة لكنه أخطأ في إصابتهم كما علق سلاحه، ثم رأى سيارة وصرخ في وجهه وأمر سائقها بالتوقف قبل إطلاق النار عليها من مسافة صفر وقتله.

اقرأ المزيد: الاحتلال الإسرائيلي يقرر اتخاذ مجموعة إجراءات بمستوطنات غلاف غزة

وأضافت التقارير: “بعد ست دقائق من بدء تنفيذ عملية تل أبيب، وصل إلى شارع هرتسل وقتل شخصًا رابعًا، واستمر في النزول إلى الشارع حتى وصلت دراجة نارية تابعة لشرطة الاحتلال وعلى متنها شرطيان، وقد اشتبك معهم لعدة ثواني فقط قبل أن يقم بإصابة الشرطي والذي تم الإعلان عن مقتله لاحقاً و ومن ثم ارتقى على يد الشرطي الإسرائيلي الآخر “.

وبحسب القناة، فقد أظهرت إحدى الكاميرات أن منفذ العملية كان يتنقل من متجر إلى آخر، ومن شارع إلى آخر، ومن مبنى إلى آخر.

وأشارت إلى أنه وفقا للتحقيقات الأولية، تم اعتقال شاب آخر كان من المتوقع أنه ساعده في تنفيذ العملية ونقله للاستجواب من قبل الشاباك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى