وزارة الاقتصاد: المخزون السلعي بغزة يكفي لشهرين كاملين

وزارة الاقتصاد: المخزون السلعي بغزة يكفي لشهرين كاملين

غزة – بال بلس
صرح مدير عام المكاتب الفرعية وحماية المستهلك “عبد الفتاح أبو موسى”، اليوم الأحد، المخزون السلعي الموجود في قطاع غزة يكفي حالياً لشهرين كاملين.

وأفاد “عبد الفتاح أبو موسى”، في تصريح له، أن الوزارة تعمل مع التجار والموردين على تكثيف الواردات من السلع الأساسية لحين تجاوز الأزمة التي سببتها الحرب الروسية الأوكرانية.

أبو موسى يؤكد أنه تم تأمين المخزون السلعي الكافي للأشهر القادمة

وأكد أبو موسى، أنه تم تأمين المخزون السلعي الكافي من السكر والدقيق والبقوليات رغم الارتفاع الخفيف في الأسعار، فهو لا يؤخذ في الاعتبار في ظل النقص في الامدادات حول العالم.

وأشار أبو موسى، أن الجهات الحكومية تعمل مع القطاع الخاص والجهات الأخرى على تأمين السلع الأساسية لسكان القطاع للأشهر القادمة.

وأضاف أبو موسى، أن كامل حاجات المخابز من الطحين متوفرة، وتعمل بطاقتها الإنتاجية الكاملة، ولا يوجد أي عجز.

وحث سكان القطاع على الهدوء لأن كافة حاجاتهم لشهر رمضان متوفرة، إضافةً أن وزارة الاقتصاد ستقوم بتنفيذ خطتها السنوية للشهر الكريم مع دخوله.

اقرأ المزيد: أسعار صرف العملات مقابل الشيكل اليوم الأحد 13 مارس

وهناك خللاً أصاب إمدادات السلع الأساسية حول العالم، وأهمها القمح والزيوت نتيجة الحرب الروسية على أوكرانيا، وتعليق الأخيرة صادراتها للعالم لنهاية 2022، الأمر الذي أدى لإلغاء الصفقات التجارية القائمة، وقام اتحاد الموردين بالبحث عن مصادر جديدة لتأمين السلع.

ويستورد قطاع غزة 83% من حاجات سكانه من الاحتلال الإسرائيلي، عبر حاجز كرم أبو سالم، و17% من جمهورية مصر العربية، عبر بوابة صلاح الدين.