دوليسياسة

القنبلة القذرة…كييف تستخدم منطقة تشيرنوبيل كمركز لتصنيعها

ماهي القنبلة القذرة..؟

موسكو -بال بلس
استخدمت أوكرانيا محيط محطة تشيرنوبيل للطاقة النووية كحقل لتصنيع ذخائر مشعة تعرف بـ “القنبلة القذرة” حسبما أفاد مصدر مطلع لوكالة “نوفوستي” الروسية، الأحد 6 مارس.

ماهي القنبلة القذرة..؟

قال مصدر إن هناك معلومات تشير إلى أن المنطقة المحيطة بالمحطة المتضررة استخدمت أيضاً في أعمال استخراج البلوتونيوم، وأن ارتفاع معدل الإشعاع في هذه المنطقة سمح للقائمين على هذه الأنشطة بإخفائها.

وبحسب المصدر زودت الولايات المتحدة أوكرانيا بالبلوتونيوم المعدني لمساعدتها على تطوير أسلحة نووية، مشيراً إلى أن أوكرانيا كثفت أيضاً نشاطها للتنقيب عن اليورانيوم في السنوات الأخيرة.

وأشار إلى أن العمل تم بمشاركة مراكز جامعة أوديسا بوليتكنيك وجامعة كييف الوطنية وغيرها من المراكز العلمية المتخصصة.

اقرأ المزيد: بوتين: موسكو على استعداد للحوار مع السلطات الأوكرانية والشركاء الآخرين

“القنبلة القذرة” هي ذخيرة معبأة بمتفجرات عادية مخلوطة بمواد مشعة قادرة على تلويث مساحات كبيرة إذا تم تفجيرها، وهذا السلاح لم يستخدم قط في الممارسة العملية.

وكانت وزارة “الفاع” الروسية قد أكدت في 25 فبراير / شباط أن قواتها سيطرت بشكل كامل على منطقة محطة تشيرنوبيل النووية  لتوليد الكهرباء في شمال أوكرانيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى