سياسةدولي

الجيش الروسي يسيطر بشكل كامل على مدينة “خيرسون” وسط احتدام شدة المعارك

كييف – بال بلس
ذكرت مصادر أوكرانية، في اليوم الثامن، لاندلاع الحرب بين روسيا وأوكرانيا، إن الجيش الروسي سيطر بشكل كامل على مدينة “خيرسون”، إحدى أكبر مدن جنوب أوكرانيا، بعد معارك قوية بين الطرفين.

رئيس الإدارة الإقليمية يعلن الجيش الروسي موجود في كل شوارع المدينة

وقال رئيس الإدارة الإقليمية “غينادي لاخوتا”، المحتلين الروسيين موجودين في كل شوارع المدينة، وهم خطيرين جداً، وذكر ذلك في رسالة له على التيليغرام.

وأعلن رئيس بلدية “خيرسون” “إيغور كوليخاييف”، أنه تحدث في مقر البلدية مع عسكريين روسيين لم يذكر اسمهم.

وأضاف رئيس بلدية “خيرسون” في منشور له على فيسبوك، لم تكن لدينا أسلحة، ولم نكن عدوانيين، وأظهرنا أننا نعمل لتأمين المدينة، ونحاول التعامل مع عواقب الغزو.

اقرأ المزيد: السلطات الإسرائيلية تطرد عشرات اللاجئين الأوكرانيين

واشتدت وتيرة الحرب بين روسيا وأوكرانيا في عدة مدن خلال الساعات الأخيرة، أهمها العاصمة كييف، وخاركيف.

وفي آخر تطورات الأحداث، دخلت الأمم المتحدة على خط الأزمة بتبني جمعيتها العامة قراراً يطالب روسيا التوقف على الفور عن استخدام القوة ضد أوكرانيا.

فيما تتواصل عمليات إرسال الدعم العسكري للجيش الأوكراني، وقامت الولايات المتحدة باتهام روسيا بنقل ذخائر عنقودية وأسلحة أخرى محظورة بموجب اتفاقية جنيف إلى أوكرانيا.

وأعلنت إدارة مدينة كييف حالة الطوارئ، ودعت الإدارة المواطنين للتوجه إلى الملاجئ والبقاء فيها، وذلك بعد تنفيذ الطيران الروسي غارات عليها.

ولقد تم سماع صفارات الإنذار فجر اليوم الخميس، في العاصمة الأوكرانية كييف، وذكرت وسائل الإعلام أن انفجاراً كبيراً هز وسط العاصمة.

وجاء ذلك بعد أن أعلنت وكالة الأنباء الأوكرانية مقتل 8 أشخاص وجرح آخرين بعد استهداف منازل المواطنين  بمنطقة “إيزوم” في مقاطعة “خاركيف” بنيران الجيش الروسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى