لكِ سيدتي

قطرات الأنف.. لهذا السبب احذر من الإفراط في استخدامها

أثر الاستخدلم المفرط لـ قطرات الأنف

لكِ سيدتي – بال بلس
يعاني الكثير من الأشخاص الالتهابات في الأذن والأنف، ولهذا يلجؤون لاستخدام القطرات، فتستخدم قطرات الأنف في علاج نزلات البرد وآلام الأذن؛ حيث تعمل على علاج حالات الاحتقان وتنظيف الأذن، لكن هناك بعض الضوابط لاستخدامها.

أثر الاستخدام المفرط لـ قطرات الأنف:

نصحت الرابطة الألمانية للصيادلة بعدم الاعتماد على بخاخ الأنف لفترة طويلة تفادياً للإصابة بالاحتقان المزمن وبالتالي تأثير التعود، ثم تضرر الأغشية المخاطية بعد ذلك، وهنا يمكن استخدام البخاخات البديلة أو البخاخات المرطبة.

اقرأ المزيد: تعرف على أعراض الأنيميا المنجلية

وقد يسيل المحلول مع الرضع والأطفال الصغار في الحلق لأن الأنف لا تزال صغيرة، ويفضل الاعتماد على قطارة جرعات تخرج منها قطرة واحدة فقط، وبذلك يتم تفادي الجرعات الزائدة وما يترتب على ذلك من آثار سلبية أيضاً مثل التسمم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى