لكِ سيدتي

عالم روسي يصدم البشرية: الجسم يشيخ عاماً عن كل يوم إصابة بـ فيروس كورونا

عالم روسي : في حال عدم تلق الشخص لقاح ضد فيروس كورونا سيصاب بالشيخوخة المتسارعة

موسكو – بال بلس
أوضح عالم البيولوجيا الروسي “مكسيم سكولاتشيف” أنه على عكس عملية الشيخوخة الطبيعية، فإن آثار عدوى فيـروس كورونا يمكن تلافيها من خلال علاج آثار المرض.

وجاء الباحث في جامعة موسكو الحكومية، مكسيم سكولاتشيف، بنظرية جديدة صدم عالم الأحياء الجزيئية، حول تأثر جسم الإنسان بأعراض كورونا وإلى أي مدى يمكن أن تؤثر الإصابة بمرض “كوفيد -19” على العمر البيولوجي للشخص.

عالم روسي: في حال عدم تلق الشخص لقاح ضد فيروس كورونا سيصاب بالشيخوخة المتسارعة

وأوضح في حوار له مع وسائل إعلام روسية ،أن  صحة الشخص الذي لم يأخذ اللقاح ضد فـيروس كورونا، ستعاني من عدة عوامل سلبية في حال الإصابة بفيروس كورونا، وهذه العوامل السلبية بإمكانها أن تؤدي في غضون يوم واحد بالإصابة إلى شيخوخة الجسم لمدة عام كامل.

اقرأ أيضاً: متحور أوميكرون يفرز 4 سلالات جديدة والصحة العالمية تدق ناقوس الخطر

وقال العالم الروسي :”إذا لم يتلق الشخص التطعيم ضد فيروس كورونا، وعانى من مرض كوفيد-19، فإن المصاب يتعرض لتأثيرات صحية، كان من المحتمل أن يمر بها الجسم في خلال 10 سنوات، ولكنه يشعر بها في غضون 10 أيام، وهو ما يشبه الشيخوخة المتسارعة”.

وأكد عالم البيولوجـيا أنه على عكس عملية الشيخوخة الطبيعية، فإن آثار عدوى فيروس كورونا يمكن تلافيها من خلال علاج آثار المرض الذي يتسبب فيه فيروس كورونا، بعد الإصابة به.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى