ترندعربي

مباشر المغرب يُشيِّع جثمان الطفل ريان إلى مثواه الأخير

بث مباشر تشيع جثمان الطفل ريان

شفشاون – بال بلس
ودع المغرب اليوم الاثنين الطفل ريان الذي انتشل ميتاً من بئر كان محاصراً فيه لمدة 5 أيام، في مأساة هزت العالم، مخلفة صدمة وألم عظيمين.

والطفل ريان يبلغ من العمر 5 سنوات، قضى قرابة 100 ساعة داخل بئر بعمق 60 متراً وقطر لا يزيد عن 30 سم، على أطراف مدينة شفشاون، لمدة 5 أيام أصيب خلالها بنزيف في رأسه وأصيب بالحجارة خلال سقوطه.

وأظهرت الفحوصات الطبية التي أجراها الفريق الطبي الذي دخل النفق لاستخراج ريان أنه أصيب بكسور في رقبته وعموده الفقري.

بث مباشر تشييع جثمان الطفل ريان

وكان الملايين في المغرب والعالم العربي يأملون في نهاية سعيدة لمحنة الطفل، التي جذبت قصته تعاطفًا دوليًا واسع النطاق، لكن القدر قرر أن يلفظ ريان أنفاسه الأخيرة قبل وقت قصير من وصول فرق الإنقاذ.

ونُقلت جثة ريان إلى المستشفى العسكري في الرباط، بحسب أحد أقاربه، لكن لم يُعرف رسميًا ما إذا كان قد تم إجراء تشريح طبي للجثة، ومن المتوقع أن تقام الجنازة في بلدة “إيغران” شمال المملكة.

وبدأت السلطات المغربية، أمس الأحد، أعمال ردم البئر الذي سقط فيه الطفل بالخطأ، وكذلك النفق الذي تطلب بناؤه جهدًا كبيرًا للوصول إليه.

اقرأ أيضاً: والد الطفل ريان “تم استغلالي وابني تحت الأرض” ويحذر من هؤلاء الناس! بالفيديو

ولخص موقع القناة الأولى المغربية الأمر، معلقاً: “العالم يبكي ريان… سقطة طفل ذكرت الملايين بالإنسانية”.

في إشارة إلى التأثر الكبير من هذه المأساة، أصدر الديوان الملكي مساء السبت إعلان وفاة الطفل، وقال في بيان إن العاهل المغربي الملك محمد السادس قدم تعازيه لوالدي الطفل ريان في اتصال هاتفي “عقب الحادث المأساوي الذي أودى بحياته”.

وفي تصريحين موجزين لوسائل الإعلام، أعرب والدي الطفل ريان عن امتنانهما لكل من وقف إلى جانبه وعزوا أنفسهم قائلين: “الحمد الله ، هذا قدرنا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى