سياسةفلسطين

تنطلق اليوم جلسة المجلس المركزي الـ 31 وسط مقاطعة كبيرة

أعمال المجلس المركزي الفلسطيني تنطلق اليوم وسط مقاطعات كبيرة

رام الله – بال بلس
تفيد مصادر فلسطينية أن أعمال جلسة اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني رقم (31) تنطلق اليوم الأحد في مدينة رام الله بمقر الرئاسة.

وتضيف المصادر أنه من المقرر أن تستمر جلسة المجلس المركزي يومين متتاليين، تبحث خلالها عدة قضايا سياسية هامة، تهدف لاتخاذ قرارات حاسمة حول العلاقة مع الاحتلال والولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة لقضايا متعلقة بالمقاومة الشعبية والمصالحة الفلسطينية.

أعمال المجلس المركزي الفلسطيني تنطلق اليوم وسط مقاطعات كبيرة

كما سيلقي الرئيس “عباس” كخطاب سياسي شامل خلال افتتاح أعمال الدورة الجديدة للمجلس والتي ستكون بعنوان “تطوير منظمة التحرير الفلسطينية وتفعيلها، وحماية المشروع الوطني والمقاومة الشعبية”.

اقرأ أيضاً: “اشتية” يطلب سحب ورفض اعتماد الاحتلال كعضو مراقب في الاتحاد الأفريقي

وتذكر المصادر الفلسطينية أن جلسة المركزي المرتقبة اليوم ستنعقد في ظل مقاطعة من أطراف مختلفة، حيث أعلنت بعض الفصائل الفلسطينية كالجبهة الشعبية وحركة المبادرة الوطنية، وعدة شخصيات مستقلة؛ عن الامتناع عن المشاركة بالجلسة، في حين؛ أعلنت الجبهة الديمقراطية مساء أمس عن مشاركتها.

تضيف المصادر أن المقاطعين لجلسة المجلس المـركزي من الفصائل فلسطينية المنضوية في إطار منظمة التحرير أو غير المنضوية مثل حركتي حماس والجهاد الإسلامي؛ يعتبرون أن عقد المجلس المركزي بدون ما أسموه “توافق ” ومشاركة واسعة لجميع الفصائل؛ أنهم يعتبرونه يفتقد للشرعية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى