سياسةفلسطين

خطاب مهم للرئيس محمود عباس في جلسة المجلس المركزي الـ 31 المنعقدة غداً في رام الله

كلمة سياسية شاملة للرئيس عباس باجتماع المجلس المركزي

رام الله – بال بلس
قالت مصادر فلسطينية اليوم السبت أن غداً الأحد أول أيام جلسة المجلس المركزي والتي ستستمر يومين، وأضافت المصادر أن اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني سيتم في قاعة “أحمد الشقيري” بمقر الرئاسة، في رام الله.

وتشير المصادر أن الرئيس “محمود عباس” سوف يلقي خطاب مهم في الجلسة الافتتاحية للدورة رقم (31) للمجلس المركزي الفلسطيني والمنعقدة بعنوان “تطوير وتفعيل منظمة التحرير وحماية المشروع الوطني والمقاومة الشعبية”، حيث ستكون كلمة الرئيس سياسية شاملة بحسب المصادر.

كلمة سياسية شاملة للرئيس عباس باجتماع المجلس المركزي

وتناقش الدورة الحالية في المركزي الضغوط على القضية الفلسطينية مثل الحملة المستعرة الاستيطانية الإسرائيلية على الأرض الفلسطينية، وخاصة في مدينة القدس المحتلة وأحيائها المختلفة المهددة.

وستناقش الجلسة الجمود الحاصل بعملية السلام في الشرق الأوسط، تحميل المجتمع الدولي مسؤولياته بتنفيذ القرارات الصادرة عنه بخصوص القضية الفلسطينية، والتي تشمل قرارات وقف الاستيطان وتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، وعقد مؤتمر سلام برعاية دولية ومظلة الأمم المتحدة، لتنفيذ القرارات.

وتبحث دورة المجلس المـركزي الـ (31)؛ آليات تنفيذ قرارات المجلسين الوطني والمركزي السابقة، بشأن العلاقة مع الاحتلال، كما سيناقش المركزي العلاقة مع الإدارة الأمريكية في ضوء المستجدات السياسية.

ويتضمن جدول الأعمال؛ متابعة القضايا الفلسطينية المطروحة على المحكمة الجنائية الدولية وعلى محكمة العدل الدولية، وعلى مجلس حقوق الإنسان، كما سيناقش الانضمام لمنظمات واتفاقيات دولية، ولقرارات الشرعية الدولية ذات العلاقـة بالقضيـة الفلسطينية، كما سيناقش قرارات القمم العربية السابقة، ومبادرة السلام العربية.

اقرأ أيضاً: حنان عشراوي تعتذر عن مشاركتها في جلسة المجلس المركزي وتذكر السبب

ويبحث المجلس المركزي بجلسته؛ الأوضاع في القدس المحتلة، وتطوير المقاومة الشعبية وتفعيل أدواتها بمواجهة الاستيطان والاحتلال، كما سيبحث ملف الأسرى الفلسطينيين وعائلات الشهداء.

ويناقش المجلس المركزي حسب المصادر؛ سُبل تعزيز الوحدة الوطنية في إطار مظلة منظمة التحرير الفلسطينية كممثل شرعي ووحيد للشعب الفلسطيني، كما سيتم بحث تعزيز العلاقـات الوطنية الفلسطينية.

ويتضمن جدول أعمال المجلس المركزي أيضاً في الدورة (31): انتخاب هيئة جديدة لـ “رئاسة” المجلس الوطنـي الفلسطيني، كما سيتم انتخاب رئيس مجلس إدارة “الصندوق القومي” الفلسطيني، واستكمال العضوية باللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى