سياسةفلسطين

نادي الأسير يكشف عن إصابة 7 أسيرات فلسطينيات بكورونا في سجن الدامون – بالأسماء

نادي الأسير يحمل الاحتلال مسؤولية سلامة الأسيرات

رام الله – بال بلس
 أكد نادي الأسير الفلسطيني، مساء الخميس، إصابة 7 أسيرات فلسطينيات في سجن “الدامون” بفيروس كورونا.

وأشار نادي الأسير إلى أن إدارة سجن الاحتلال عزلت الأسيرات بعد اكتشاف إصابتهم.

والأسيرات هن: شروق دويات، ربى عاصي، شذى عودة، تسنيم الأسد، فدوى حمادة، قد كشفت إصاباتهن بعد فترة من ظهور الأعراض، أما الأسيرتان شروق البدن ونورهان عواد فقد تم الكشف عن إصاباتهما مؤخراً.

وأشار نادي الأسير إلى أن الأسيرات بصحة جيدة بحسب المعلومات المتوفرة حتى الآن.

وتجدر الإشارة إلى أنه منذ بداية تفشي الوباء، استخدمت إدارة سجون الاحتلال الفيروس كأداة قمع وانتهاك ضد الأسيرات والأسرى الفلسطينيين، عبر سلسلة من الإجراءات التعسفية، لا سيما العزل المزدوج.

نادي الأسير يحمل الاحتلال مسؤولية سلامة الأسيرات

واللافت، بحسب الرصد، أن عدد الأسرى الذين تأكدت إصابتهم ارتفع منذ بداية انتشار “كورونا”، وتمكنت المؤسسات المختصة من توثيقهم ومتابعتهم من نيسان من العام الماضي إلى اليوم، وبلغ عدد الإصابات في الآونة الأخيرة (409) أسرى في سجن (النقب وعوفر وريموند ودامون).

اقرأ أيضاً: والدة الأسير ناصر أبو حميد تعلن الإضراب المفتوح عن الطعام تضامناً مع ابنها

وحمل نادي الأسير إدارة سجن الاحتلال المسؤولية الكاملة عن مصير الأسيرات، خاصة أنه تم اكتشاف إصابة مجموعة منهن بعد فترة من ظهور الأعراض، مؤكدة أن هذا الأمر دليل على سياسة الإهمال وغياب الإجراءات الوقائية داخل أقسام الأسرى والأسيرات.

وأشار إلى أن الأسرى في سجون الاحتلال تلقوا التطعيم ضد فيروس “كورونا”، بعد ضغوط ومطالب محلية ودولية واسعة نتجت عن تصاعد عدد الحالات بين صفوف الأسرى العام الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى