الاقتصاد والأعمال

ما هي الكعكة الصفراء الذي صرح عنها الوزير السعودي

ما هي الكعكة الصفراء؟

الرياض – بال بلس
حظيت تصريحات وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان بشأن تطوير اليورانيوم إلى الكعكة الصفراء باهتمام عالمي، فما هي إذن؟

بالطبع، طالما أن الوزير السعودي يتحدث خلال منتدى المعادن والتعدين العالمي، فلن يشير إلى تلك الكعكة التي تزين حفلات أعياد الميلاد والمناسبات الاجتماعية.

وكانت إشارة الوزير السعودي إلى الكعكة الصفراء، خلال المؤتمر الدولي للتعدين بالعاصمة الرياض، يوم الأربعاء، هي تلك المواد المصنعة من مجموعة من المعادن والعناصر، من بينها اليورانيوم، للوصول إليها، قبل استخدامها لتوليد الكهرباء من مصادر (نووية) جديدة.

وهذه المادة “الكعكة الصفراء” هي أيضاً إحدى مراحل إنتاج الطاقة النووية، سواء للاستخدامات السلمية أو العسكرية، لتطوير سلاح نووي.

ما هي الكعكة الصفراء؟


الكعكة الصفراء هي شكل صلب من خليط أكسيد اليورانيوم، ينتج من خام اليورانيوم في عملية استعادة (طحن) اليورانيوم.

المادة عبارة عن خليط من أكاسيد اليورانيوم يكون لونه أصفر بشكل عام (حسب مستوى الشوائب) بعد التجفيف؛ ثم يتم إرسال الكعكة الصفراء من المنجم إلى مرافق المعالجة المرخصة لتحويلها وتخصيبها وتصنيعها إلى وقود نووي.

للوصول إلى هذه الكعكة، تحتاج سلسلة تحضير الوقود النووي إلى وقت قد يستغرق ما يصل إلى 18 شهرًا في منجم اليورانيوم قبل أن تصل إلى المفاعل النووي لإنتاج الطاقة الكهربائية.

المادة الصفراء المشابهة لعجينة البسكويت، ولونها أصفر، يتم نقلها من المنجم إلى المفاعلات ليتم تكريرها مرة أخرى من الشوائب ثم تحويلها إلى غاز ( UF6 – سادس فلوريد اليورانيوم).

يتم تنفيذ هذه العملية فقط في خمسة منشآت في الولايات المتحدة وكندا وفرنسا وروسيا والصين.

الكعكة صفراء تنتجها العديد من دول العالم، قبل بيعها أو تحويلها إلى إحدى الدول الخمس لتحويلها إلى غاز، قبل إعادتها مرة أخرى وتطعيمها في المفاعلات النووية للدول التي ترغب في إنتاج الكهرباء من هذه المصادر.

في المملكة المتحدة توجد شركة تسمى Yellow Cake (كعكة صفراء)، ومهمتها شراء كميات متفق عليها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، كشكل من أشكال التجارة التي تحول الكعكة الصفراء إلى غاز، وإعادة المادة الناتجة إلى الشركة وبيعها في السوق.

اقرأ المزيد: أسعار النفط خلف ضباب متغير أوميكرون

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى