سياسةفلسطين

ارتقاء مسن فلسطيني بعد أن هاجمته قوات الاحتلال واحتجزته شمال رام الله

رام الله – بال بلس

ارتقى مسن فلسطيني في ساعة مبكرة من فجر اليوم الأربعاء بعد تعرضه للاعتقال والاعتداء من قبل جنود الاحتلال شمال رام الله

وقالت مصادر محلية إن مسن فلسطيني وهو “عمر عبد المجيد أسعد” (80 عاماً) من قرية جلجليا شمال رام الله استشهد بعد اعتقاله وهجومه الوحشي من قبل جنود الاحتلال.

وفي هذا السياق، أفاد مكتب إعلام الأسرى، نقلاً عن سكان قرية “جلجليا”، أن الشهيد تعرض للاعتداء وتكبيل يديه وعصب عينيه، وسرعان ما انسحب الجنود وتركوه ملقى على الأرض بعد وفاته.

اقرأ أيضاً: بالفيديو – عملية دهس قرب “حلميش” تسفر عن إصابة جندي صهيوني واعتقال المنفذ

ويستمر اعتدى الاحتلال ومستوطنوه بشكل متكرر على المواطنين في مدن الضفة الغربية، ومضايقتهم وتعريض حياتهم للإصابة أو الارتقاء.

صور من التنكيل الذي تعرض له الشهيد المسن عمر عبد المجيد أسعد أثناء احتجازه والكلبشات في يده
الشهيد عمر عبد المجيد أسعد 80 عاماً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى