ذكرت الصحيفة البريطانية " اندبندنت" أن شركة جوجل قد حققت أرباحاً هائلةً مؤخراً وذلك من خلال بيع قمصاناً تحمل اسم حركة حماس وصورة لمقاتل مرسوم على سترته العلم الفلسطيني

جوجل تحقق أرباحاً ببيع قمصاناً تحمل اسم حركة حماس بعد أيام من حظر بريطانيا للحركة

لندن – بال بلس
ذكرت الصحيفة البريطانية “إندبندنت” أن شركة جوجل قد حققت أرباحاً هائلةً مؤخراً وذلك من خلال بيع قمصاناً تحمل اسم حركة حماس وصورة لمقاتل مرسوم على سترته العلم الفلسطيني.

وحسب ما أشارت به رئيسة مجلس النواب البريطاني “ماري فان دير زيل”، فإنه من غير المقبول لشركة جوجـل السماح بنشر أو بيع أو الترويج لمواد تعمل على تأييد منظمة إرهابية تم حظرها من قبل الحكومة البريطانية.

ورداً على الصحيفة، فإن شركة جوجل قامت بحذف الإعلانات التي تروج للمنظمة، وكما أوضحت الشركة بأنها لا تقبل نشر أي مواد تؤيد المنظمات “الإرهابية” وداعميها.

المتحدث باسم وزارة الداخلية البريطانية يشيد بقرار جوجل

وأشاد المتحدث باسم وزارة الداخلية البريطانية بقيام الشركة بحذف تلك الإعلانات، وكما حث الشركات التكنولوجية على ضرورة عدم الترويج للمنظمات الإرهابية التي تعمل على نشر العنف .

اقرأ أيضاً: وزير خارجية الاحتلال في طريقه لزيارة القاهرة هذا الأسبوع

ومن الجدير بالذكر أن القضاء البريطاني قد سن حكماً يقضي بالسجن لمدة 14 عاماً لأي شخص يلبس ملابساً مؤيدة للحركة.