بسبب متحور كورونا الجديد.. سلسلة قيود جديدة لدى الاحتلال

بسبب متحور كورونا الجديد.. سلسلة قيود جديدة لدى الاحتلال

تل أبيب المحتلة – بال بلس
أقر “كابينت كورونا” أمس على تتبع المصابين بـ متحور كورونا الجديد، كما صادق على حظر دخول الأجانب من جميع الدول بحسب إذاعة جيش الاحتلال.

وذكرت مصادر عبرية أن المناقشات كانت جارية بين رئيس وزراء الاحتلال “بينيت” ووزير الصحة لدى الاحتلال الإسرائيلي؛ حتى قبل انعقاد “كبينت كورونا”.

حيث توافقا بحسب المصادر على عدد من الخطوات لمواجهة السلالة الجديدة من متحور كورونا الجديد، مثل الإغلاق لمدة اسبوعين أمام السياحة الأجنبية، وحظر السفر للدول المصابة به، وحجز العائدين من المطارات في فنادق حتى خروج نتيجة الفحص.

ونقلت القنوات العبرية قول “بينت” في الجلسة: “نحن نعيش فترة غير مريحة، عرفتها في وقت سابق على أنها فترة الضباب، وأضاف: “سنحتاج إلى إشراف دقيق على الحدود”.

سلسلة قيود جديدة بسبب متحور كورونا الجديد لدى الاحتلال

وأكد “بينيت” بقوله: “نحن متقدمون على العالم في جمع المعلومات، وكذلك في اتخاذ قرارات سريعة، التوصيات التي سنقدمها الليلة هي توصيات رئيس الوزراء ووزيرة الصحة”.

وأضاف “بينيت”: “المؤشرات تدل على أن اللقاح يقي من الأمراض الخطيرة، وأن اللقاح المعزز مهم جداً للحماية من الأمراض الخطيرة”.

وعند انتهاء اجتماع كابينت كورونا ليلة أمس لمناقشة متحور كورونا الجديد ؛ ذكرت المصادر العبرية أهم ما تمخضت عنه النقاشات؛ مثل:

منع الأجانب من جميع البلدان دخول الأراضي المحتلة، إلا في حالات توافق عليها لجنة الاستثناءات، والمتلقين للقاح من الإسرائيليين، أو المتعافين؛ لابد من خضوعهم لفحص PCR عند وصول المطار ثم للعزل المنزلي.

اقرأ أيضاً: تحذيرات من عملية اقتحام الحرم الإبراهيمي يقودها رئيس الاحتلال

ومن لم يجرِ فحص PCR في اليوم السابع، سيخضع للعزل الكامل لمدة 14 يوم، وسيتم تفعيل آلية متابعة المصابين بالسلالة الجديد من قبل جهاز الشاباك الإسرائيلي، كما سيُحظر التجمعات التي تزيد عن 50 شخص في الأماكن المغلقة.

وأضافت المصادر العبرية بأنه لا تغيير على فعاليات ما يسمى بـ “عيـد الأنـوار اليهـودي” التي تم المصادقة عليه خلال الأسبوع الماضي، مع التزام المشاركين بالإجراءات الصحية، كما أشارت المصادر ذاتها بأن تلك القرارات ستدخل حيز التنفيذ من منتصف ليلة الأحد/الاثنين، وسوف تستمر 14 يوماً، لحين فحص المستجدات.