فيسبوك يتلقى الضربة القاضية دومين facebook.com معروض للبيع الآن

فيسبوك تلقى الضربة القاضية دومين facebook معروض للبيع الآن

واشنطن – بال بلس
في سياق فشل فني هائل أدى إلى توقف عمل منصات التواصل الاجتماعي على فيسبوك، بدا دومين “facebook.com” معروضًا للبيع وسط تكهنات بأن الخدمات تعرضت لهجوم إلكتروني كبير.

حيث تم نشر إعلان ترويجي مساء يوم الاثنين على الموقع الإلكتروني (whois.domaintools) ، يفيد بأن دومين “facebook.com” معروض الآن للبيع، الأمر الذي جذب اهتمام وسائل الإعلام والمستخدمين بشكل كبير.

وأشار مستخدمو مواقع الشبكة الاجتماعية إلى أن دومنه اختفى عمليًا ويبدو أنه تمت إزالته من جداول التوجيه العالمية – مما أدى إلى الاعتقاد بأن الشركة تعرضت لهجوم إلكتروني خطير كان من الممكن تنفيذه من الداخل.

هل تلقت فيسبوك الضربة القاضية؟

وواجهت منصات “فيسبوك” و “واتس آب” و “إنستجرام” للشبكات الاجتماعية، منذ ليل الاثنين، عطلًا كبيرًا، أدى إلى إيقاف عمله على نطاق عالمي، وكان ذلك مستمر منذ عدت ساعات.

وقالت فيسبـوك مستعينة بتغريدة على تويتر: “نحن ندرك أن بعض الأشخاص يواجهون مشاكل في الوصول إلى تطبيقاتنا ومنتجاتنا، نعمل على إعادة كل شيء إلى طبيعته في أسرع وقت ممكن ونأسف لأي إزعاج”.

وقال مؤسس فيسبوك، “مارك زوكربيرغ”: “نأخذ خطاب الكراهية على محمل الجد، ومثلاً لا يمكننا السماح لمن يقول إن المسلمين إرهابيون باستخدام منصتنا، وأسسنا مجلساً للمراقبة ليتخذ القرار الأخير ولا يمكنني وفريقي أن نتدخل في هذه القرارات”.

وتراجعت أسهم فيسبوك بنسبة 5،5 ٪ إثر تعطل خدمات ومنصتي موقع “إنستجرام” و “واتس آب” ، حيث هبط سهم “فيسبوك” إلى مستوى 323،56 بعد خسارة 19.5 دولار.

وأوضح موقع بلومبيرغ أن خسائر مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرغ بلغت 7 مليارات دولار خلال ساعات بسبب الأعطال

فيما أشارت صحيفة “هآرتس” العبرية بملحقها الاقتصادي: خلل الشبكات الاجتماعية يبدو أنه لا يؤثر فقط على المستخدمين ولكن أيضًا على موظفي فيسبوك، إذ يقال إن الموظفين غير قادرين على الوصول إلى أنظمتهم الداخلية، وحتى بطاقات الرموز الخاصة بهم توقفت عن العمل مما منعهم من دخول مكاتبهم.

تعرف على المزيد: مقاضاة شركة فيس بوك تعرف على السبب

وقالت “سي بي سي نيوز” أن فيس بوك أرسل فريقًا إلى أحد خوادمه في كاليفورنيا لمحاولة إعادة تشغيل خوادمه يدويًا.

وأفادت مصادر للقناة الجزيرة: أن مذكرة داخلية لفيسبوك تقول إن أسباب انقطاع خدمات الشركة غير معروفة حتى الآن.

وتحدث مسؤول في “واتس آب” لقناة “أن بي سي” الأميركية لا شيء يعمل في المبنى سوى البريد الإلكتروني.

وفي الوقت نفسه ، كانت هناك تقارير عديدة عن مشاكل في الوصول إلى منصات Twitter و Tik Tok و Telegram و Google و Amazon.