قطاع غزة

قطاع غزة موت محقق بسبب نفاذ غاز النيتروز منذ بداية العام الجاري 2021

نفاذ غاز النيتروز في قطاع غزة

وزارة الصحة في قطاع غزة قد حذرت من توقف جميع العمليات الجراحية من بينهم الطارئة بجميع المستشفيات في غزة لعدم توفر غاز النيتروز بسبب منع الاحتلال إدخاله إلى القطاع منذ بداية العام الجاري 2021. 

وصرح  المدير العام للشؤون الإدارية أ. محمود حماد خلال تصريح  له اليوم الأربعاء 4 أغسطس، بأن الكميات المتوفرة من غاز النيتروز لا تكفي سوى لعشرة أيام قادمة فقط، موضحاً بأن وزارته وعبر الإدارة العامة للتعاون الدولي قد تواصلت مع العديد من المنظمات الدولية من بينها الصحة العالمية لإدخال النيتروز، إلا أن الاحتلال يرفض إدخال الغاز. 

اقرأ المزيد :في نفاذ غاز النيتروز في قطاع غزة

وقال  أ. حماد  بأن 120 أسطوانة غاز نيتروز تحتجاها  مرافق وزارة الصحة و بشكل شهري، وأيضاً تحتوي كل أسطوانة منها على نحو 27 كجم من الغاز، و نفاّ الغاز يعني الموت المحقق خاصة للذين يحتاجون عمليات جراحية عاجلة وطارئة لإنقاذ حياتهم. 

وناشد أ. حماد بالتدخل العاجل والفوري من  كافة الجهات والمنظمات الدولية للضغط على الاحتلال الإسرائيلي لإدخال غاز النيتروز حتى  تستمر العمليات الجراحية وحفظ أرواح المرضى في المستشفيات. 

فقد تُجري مستشفيات قطاع غزة و بشكل شهري حوالي 5000 عملية جراحية حيث أنها  تتنوع ما بين عمليات طارئة ومجدولة وعمليات قيصرية وغيرها من العمليات و جميعها و بشكل أساسي تعتمد  على توافر غاز النيتروز. 

كما وأنه  يعتمد أكثر من 2 مليون مواطن في غزة على المرافق الصحية الحكومية لتلقي الخدمات الصحية وإجراء العمليات الجراحية في ظل استمرار الحصار وما تبعه من ارتفاع في معدلات الفقر بين سكان قطاع غزة