الاحتلال

الاحتلال يماطل بإعطاء المحاميين تصاريح لزيارة 17 من الاسرى الذي يخوضون معركة الأمعاء

الاحتلال يماطل بإعطاء المحاميين تصاريح لزيارة 17 من الاسرى

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، بأن سلطات الاحتلال الإسرائيلية تقوم بمماطلة  المحامين  العاملين في الهيئة بمنحهم  تصاريح لزيارة الأسرى المضربين عن الطعام، والذي بلغ عددهم 17 أسيراً، من بينهم 16 أسيراً يخوضون معركتهم رفضاً لاعتقالهم الإداري دون توجيه أي تهم لهم بحُجة الملف السري، وأسرى أخرون يخوضون إضرابهم احتجاجاً على عزلهم الانفرادي. 

اقرأ المزيد: في شؤون الأسرى

ونوهت شؤون الأسرى بأن إدارة السجون تقوم بسلسلة من الإجراءات العقابية الإجرامية بحق الأسرى المضربين، والتي تتضمن عمليات النقل المتكررة بين معتقلات الاحتلال بهدف إرهاقهم ومنعهم من الإضراب، إضافة إلى زجهم داخل العزل وتنفيذ عليهم  حملات تفتيش قمعية لزنازينهم، مع العلم أن غالبية الأسرى المضربين يواجهون أوضاعاً صحية قاسية. 

وقالت أيضاً  بأن عدداً من الأسرى في معتقل “ريمون” قاموا بإضراب إسنادي دعماً لزُملائهم الأسرى الذين يخوضون معركتهم مع الأمعاء الخاوية، وخلال الأيام القادمة ستنضم دُفعاً أخرى لهذا الإضراب الإسنادي ، ومن المحتمل  أن تتجه الأوضاع نحو التصعيد في مختلف المعتقلات، في حال عدم موافقة المحتل على مطالب الأسرى المضربين.