سياسة

الجبهة الشعبية تحذر من فشل مؤتمر بروكسل للمانحين للأونروا

الشعبية تحذر من فشل مؤتمر بروكسل للمانحين للأونروا وتدعو للصمود

بروكسل – بال بلس
طالبت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيان لها اليوم الأربعاء دائرة مؤتمر المانحين بتوفير الدعم المالي العاجل للأونروا، والمنعقد في منتصف هذا الشهر بالعاصمة البلجيكية بروكسل.

وأكدت دائرة شؤون اللاجئين في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين على ضرورة تبني قرارات عملية لتوفير الدعم المالي المتواصل بميزانية مستدامة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين “الأونروا”.

ونوَّهت الجبهة لضرورة سد العجز المالي المتراكم وتحصين الأونروا بقرارات سياسية دولية تحمي حقوق اللاجئين وتعزز من صمودهم.

وشدّدت دائرة اللاجئين بالجبهة على ضرورة الإيفاء من قِبل الدول المانحة بالتزاماتها المالية تجاه دعم الموازنة بشكل دوري ومستمر، وإيجاد حالة استمرار للتدفق المالي لبرامج الأونروا المختلفة، حتى تقوم بالتزاماتها تجاه اللاجئين في ظل الظروف المعيشية الصعبة، وتداعيات كورونا، والعدوان والحصار، بحسب البيان.

الجبهة الشعبية تحذر من فشل مؤتمر بروكسل للمانحين للأونروا وتدعو للصمود

وأضافت: “نرفض أية شروط مقابل استمرار الدعم، كما ونرفض التدخل في برامج وآليات عمل الأونروا في الصحة والتعليم والخدمات الاجتماعية والمنهاج الدراسي الفلسطيني.

وجدّدت الجبهة الشعبية دعوتها عبر دائرة شؤون اللاجئين فيها؛ لإدارة الأونروا عدم استخدام الأزمة المالية شماعة للتلويح بالتقليص المستمر للخدمات والموظفين.

وطالبتها بأن تقوم بتخفيض تكاليف المصروفات الإدارية والنثريات؛ لا أن تُحمل العجز على برامج وخدمات اللاجئين؛ صُلب عملها – بحسب قولها.

اقرأ أيضاً: الرئيس عباس: لن يكون هناك انتخابات حال لم يقبل الاحتلال بإجرائها بالقدس

وحذرت الجبهة من فشل المؤتمر في توفير الدعم المالي اللازم ، لأن ذلك سيفاقم معاناة الشعب الفلسطيني في كل مكان، ويُدخل المنطقة في حالة عدم الاستقرار.

ووجّهت الجبهة رسالتها للاجئين الفلسطينيين أن يواصلوا الإيمان بعدالة قضيتهم،  بكل عزيمة وإصرار، لتصدي لكل مخططات طمس حق العودة، ومحاولات إنهاء عمل (الأونروا) وكالة غوث وتشغيل اللاجئين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى