دوليسياسةفلسطين

بالصور، معدات عسكرية وتدريبات أمريكية مشتركة مع الاحتلال في إيلات

في "إيلات" معدات عسكرية وتدريبات أمريكية مشتركة مع الاحتلال

إيلات – بال بلس
قالت مصادر عبرية أن سفينة مشاة البحرية الأمريكية (يو إس إس بورتلاند) أفرغت معدات عسكرية عند رصيف ميناء إيلات، بالإضافة للقيام بتدريبات مشتركة ومناورات لسلاح الجو والبحرية مع الاحتلال.

وأفادت وسائل اعلام عبرية أن سلاح مشاة البحرية الأمريكي سيترك كمية كبيرة من الأسلحة والمركبات المدرعة في إحدى قواعد جيش الاحتلال الإسرائيلي في جنوب “إسرائيل” (إيلات).

ووفقاً للمصادر أنه قريباً سيكون لجيش الاحتلال استخدام هذه المعدات لصالحه، حيث تم تزويد الاحتلال بناقلة أفراد مدرعة طراز LAV-25 المفضلة لديهم في حالة حدوث نزاع واسع النطاق – بحسب قول المصادر.

وأفادت المصادر أن مشاة البحرية الأمريكية “الكتيبة الاستكشافية 22 ” رسي زورق إنزال في إيلات للتدريب في جنوب إسرائيل. 

ومن بين المعدات – بحسب المصادرالعبرية- OTRK HIMARS عالي الدقة نراه لأول مرة في “إسرائيل”؛  وسيتم تنفيذ عمليات إطلاق حقيقية على أهداف التدريب في أحد ساحات التدريب في النقب قرب إيلات.

‏وقالت القناة 7 العبرية أن كتيبة احتياط تابعة للواء “جفعاتي” في جيش الاحتلال نفذت خلال الأيام الماضية تدريبات عسكرية بجانب الجدار الذي أُقيم في السنوات الأخيرة على طول حدود قطاع غزة.

في “إيلات” معدات عسكرية وتدريبات أمريكية مشتركة مع الاحتلال

وقال جنرال إسرائيلي أنه على جيش الاحتلال أن يكون مستعداً للحرب قريباً؛ حيث بحسب المصادر أن هناك كتيبة من جيش الاحتلال تتدرب على نموذج لقطاع غزة.

وأضاف المصدر العبري، أنه لأول مرة أكمل ضباط سلاح جو الاحتلال الإسرائيلي دورة  “الإعصار الجوي”؛ وسينضمون إلى كتيبة مشاة في عمليات برية تدريبية مشتركة بدعم جوي.

اقرأ أيضاً: ألمانيا ستعترف بـ (غيتو) مفتوح في بوخارست وستعوض آلاف الناجين

وأفادت وزارة الحرب الإسرائيلية أنه وفقاً للاتفاقية الحكومية الدولية المبرمة في فبراير بالتعاون مع وزارة الدفاع الألمانية؛ تم في2 نوفمبر بنجاح المرحلة الأولى من اختبار مجمع الحماية النشط Rafael Trophy على دبابة Leopard 2A7 الألمانية في ألمانيا.

في الوقت نفسه تم تحقيق أكثر من 90٪ من عمليات الاعتراض الناجحة بهذا السلاح، وهو معطف الريح الذي يحمي الدبابة من القذائف الصاروخية المحمولة من الأفراد،  وهذا يعني أنه أثبت نجاح مهم؛ بحسب المصادر العبرية.

صور:

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى