الرياضة

من هو فرانشيسكو توتي ؟

غزة – بال بلس
فرانشيسكو توتي – لاعب كرة قدم إيطالي متقاعد لعب طوال مسيرته الكروية كمهاجم ولاعب خط وسط، وكان قائدًا للنادي.

حول فرانشيسكو توتي

فرانشيسكو توتي لاعب كرة قدم إيطالي متقاعد يعتبر من أفضل لاعبي كرة القدم في إيطاليا.

لعب لنادي روما، وهو أحد اللاعبين القلائل الذين لعبوا مع نادٍ واحد طوال مسيرته، بالإضافة إلى أنه أفضل هداف وأكثرهم مشاركة في تاريخ النادي.

من هو فرانشيسكو توتي
لاعب كرة قدم إيطالي متقاعد لعب طوال مسيرته الكروية كمهاجم ولاعب خط وسط، وكان قائدًا للنادي.

فاز ببطولة الدوري الإيطالي، وفاز مرتين بكأس إيطاليا وكأس السوبر الإيطالي، وهو ثاني أفضل هداف على الإطلاق في تاريخ الدوري الإيطالي برصيد 250 هدفًا، وسادس هدافي إيطاليا برصيد 316 هدفًا.

كان توتي مشجعًا متحمسًا لكرة القدم منذ الطفولة، وانضم إلى صفوف شباب روما وهو يبلغ من العمر 13 عامًا ويعتبر أحد أشهر لاعبي روما لأكثر من عقدين.

 بدأ توتي كلاعب خط وسط مهاجم، لكنه لعب أيضًا كمهاجم لكل من النادي والمنتخب الوطني خلال مسيرته الناجحة.

 حيث كان أحد أهم الأسماء البارزة في المنتخب الإيطالي الوطني والذي فاز بكأس العالم 2006 في ألمانيا.

كما انه يحمل الرقم القياسي لأكبر عدد من الأهداف المسجلة في الدوري الإيطالي لكرة القدم لناد واحد، كما أنه يحمل الرقم القياسي لأصغر قائد للنادي في تاريخ الدوري.

جدول مباريات ليفربول فى الدوري الإنجليزي الموسم الجديد والقنوات الناقلة

بدايات فرانشيسكو توتي

ولد فرانشيسكو توتي في 27 سبتمبر 1976 في روما بإيطاليا.
والده لورينزو توتي وأمه هي فيوريلا توتي. لا يُعرف الكثير عن عمل والد توتي، لكن والدته اهتمت بمسيرته الكروية المبكرة.

عندما كان صغيراً، كان من محبي كابتن روما السابق جوزيبي جيانيني.
بدأ توتي بلعب كرة القدم في الشوارع والأحياء مع الأطفال الأكبر سنًا قبل عامه الثامن، ثم انضم إلى Fortitude Cubs ، وبعد ذلك، لعب لفرق تدعى Trastevere و Lodjani.

في عام 1989 ، انضم توتي إلى فريق شباب روما بعد أن أثار إعجاب الكشافة من مختلف الأندية، حيث كان ميلان مهتمًا به أيضًا، لكن والدته لم تسمح له بمغادرة المدينة.

أقنع أحد مدربي الشباب في روما والديه بالسماح له بالانضمام إلى نادي روما.
بعد اللعب مع فريق الشباب في روما، ظهر توتي لأول مرة مع الفريق في 28 مارس 1993 عندما كان يبلغ من العمر 16 عامًا، وبعد عامين من ظهوره الأول، وأصبح لاعبًا أساسيًا في الفريق.


خلال تلك الفترة، سجل 16 هدفًا للنادي وأصبح عضوًا أساسيًا في روما.

إنجازات فرانشيسكو توتي

أصبح توتي لاعب خط وسط مهاجمًا بعد تعيين زدناك زيمان مدربًا لروما في عام 1997. خلال ذلك الموسم، سجل عدة أهداف لفريقه وسجل 8 أهداف في الموسم، وأنهى روما الموسم في المركز الرابع. في العام التالي، في 31 أكتوبر، أصبح توتي قائد الفريق.

فرانشيسكو توتي
لاعب كرة قدم إيطالي متقاعد لعب طوال مسيرته الكروية كمهاجم ولاعب خط وسط، وكان قائدًا للنادي.

في عام 1998، ظهر لأول مرة مع المنتخب الإيطالي في مباراة تأهيلية لبطولة أوروبا. بعد ذلك بعامين، في بطولة أوروبا، سجل توتي هدفين وبلغت إيطاليا المباراة النهائية التي خسرتها أمام فرنسا. لكنه لم يستطع تسجيل هدف في نهائيات كأس العالم في اليابان وكوريا الجنوبية، وتم إقصاء فريقه بعد مباراة ضد كوريا الجنوبية في دور الـ16.

في عام 2001، حصل توتي لنادي روما الإيطالي على الفوز بلقب الدوري الإيطالي، بعد تسجله 8 أهداف في الدوري كلاعب خط وسط متقدم ،ليعود لقب الدوري الإيطالي إلى النادي من جديد بعد غياب دام 18 سنة.

محمد صلاح يمرر هدف تاريخي بكعب قدمه ويحقق التعادل هرتا برلين


غادر المدرب فابيو كابيلو النادي وعاد توتي إلى المركز الأمامي، لكن النادي فشل في الفوز بأي جوائز كبرى.

في عام 2004 قاد إيطاليا في كأس أوروبا، وتم إيقافه حتى مباراة نصف النهائي، نتيجة بصقه على اللاعب الدنماركي كريستيان بولسن أثناء المباراة، وخرج الفريق من الدور الأول.

بعدها بعامين في مونديال ألمانيا 2006 توج توتي بأنه من أهم الاعبين الإيطالين وأحرز هدفه الأول والوحيد في المونديال من خلال وذلك من خلال ركلة جزاء ضد أستراليا.

فيما قرر توتي اعتزال كرة القدم الدولية مع المنتخب الإيطالي بعد نهائي كأس العالم 2006، لكن قراره لم يكن رسميًا. / يوليو 2007.

ثم بدأ فرانشيسكو توتي في لعب دور أكبر عندما أصبح مهاجم لنادي روما، في موسم 2005 حيث سجل 26 هدفًا وساعد النادي بالفوز بلقبين في كأس إيطاليا.

في موسم 2011-2012، عاد توتي إلى مركز التهديف، حيث كان الفريق تحت قيادة المدرب الإسباني الجديد لويس إنريكي، لكن معاناة النادي مستمرة.
أصيب توتي في 1 أكتوبر 2011 في الشوط الثاني من مباراة ضد أتالانتا، مما أبعده عن المباريات حتى 20 نوفمبر، عندما شارك في الدقيقة 66 من مباراة ضد لاتسيو، وفاز روما بهذه المباراة 2-1.

واصل اللعب كجناح في المواسم الثلاثة التالية، وواصل توتي اللعب مع روما، لكن النادي لم يفز بأي ألقاب خلال تلك الفترة.

في أول ظهور له في موسم 2016-2017 في مباراة ضد سامبدوريا في 11 سبتمبر تحديداً، حطم الرقم القياسي لباولو مالدينو بالمشاركة في 25 موسمًا كرويًا.


وعندما تأخر روما بنتيجة 1-2 في الشوط الأول من إحدى المباريات، دخل توتي كبديل وصنع هدفًا لجيكو ليسجل هدف التعادل ثم سجل هدف الفوز من ركلة جزاء.

في 1 فبراير 2017، سجل توتي ركلة جزاء في الوقت الإضافي في الدقيقة 97 في فوز روما 2-1 على أرضه على تشيزينا في ربع نهائي كأس إيطاليا.


قاد هذا الانتصار نادي روما إلى نصف نهائي البطولة. في 15 أبريل، وشارك كبديل في المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1 مع أتلانتا، وكانت هذه مشاركته 615 في مباريات الدوري الإيطالي، وهو ما يعادل عدد مشاركات خافيير زانيتي كثالث أكثر اللاعبين مشاركة.


في مباريات الدوري الإيطالي في 28 مايو، لعب توتي آخر مباراة له مع روما، حيث تغلب روما على جنوة 3-2 على أرضه.

أشهر أقوال فرانشيسكو توتي

1- الفوز بلقب الدوري في روما بالنسبة لي يعادل الفوز بعشرة على يوفنتوس أو ريال مدريد.

2- على مر السنين حاولت التعبير عن داخلي من خلال قدمي ، مما يجعل كل شيء بسيطًا على نفسي منذ أن كنت طفلاً

3- روما تأتي قبل كل شيء

4- أنا محظوظ لأنني ارتديت قميصًا واحدًا فقط في مسيرتي ، إنه شيء أساسي بالنسبة لي ، إنه شيء لطالما أردته: أن أكون واحدًا من هؤلاء القلائل الذين يرتدون قميصًا واحدًا ومشجعًا ولاعبًا واحدًا من نفس الفريق.

الحياة الشخصية لفرانشيسكو توتي

تزوج فرانشيسكو توتي من المذيع التلفزيوني إيلاري بلاسي في 19 يونيو 2005 ولديهما ابن، اسمه كريستيان، وابنة اسمها شانيل.

فرانشيسكو توتي مع اسرته
لاعب كرة قدم إيطالي متقاعد لعب طوال مسيرته الكروية كمهاجم ولاعب خط وسط، وكان قائدًا للنادي. فرانشيسكو توتي

حقائق سريعة عن فرانشيسكو توتي

استغل توتي شهرته بنشر كتاب في مايو 2004 بعنوان “كل نكت توتي”، والذي يحتوي على مجموعة كبيرة من النكات والمواقف المضحكة التي عاشها النجم الإيطالي خلال مسيرته الشخصية والرياضية.

عندما تزوج في كنيسة سانتا ماريا في أراكيلي، تم بث حفل زفافها على التلفزيون وتم التبرع بالعائدات للجمعيات الخيرية.

فرانشيسكو توتي هو سفير اليونيسف للنوايا الحسنة، ويقوم فرانشيسكو توتي بجمع قمصان الرياضيين والمزادات للجمعيات الخيرية.

تم إدراجه في FIFA 100 بواسطةPelé ، وهي قائمة من أفضل لاعبي كرة القدم على قيد الحياة.

وهو ثاني هداف في تاريخ دوري الدرجة الأولى الإيطالي برصيد 244 هدفًا.

وقدرت ثروته بـ 13 مليون دولار في عام 2017.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى