سياسةفلسطين

تفاصيل لقاء وفد الجهاد الإسلامي مع المخابرات المصرية

غزة – بال بلس
 أفادت حركة الجهاد الإسلامي، اليوم الاثنين، بأن اجتماعاتها مع الجانب المصري كانت شفافة وبحثت ملفات مختلفة على الساحة الفلسطينية.

وقال مصدر قيادي في الحركة، طلب عدم نشر اسمه، إن أبرز الملفات التي ناقشها الوفد الزائر للقاهرة مع المسؤولين المصريين تتعلق بالهدنة مع الاحتلال والانتهاكات بحق المواطنين.

وأوضح أن ،الأشقاء المصريين تعهدوا بمواصلة الجهود للحفاظ على الهدوء القائم وتقويض انتهاكات الاحتلال ضد سكان الضفة الغربية والقدس وغزة.

اقرأ أيضاً: “أسرى حماس” يشرعون ببرنامج احتجاجي لمساندة الأسرى المضربين عن الطعام

ولفت إلى أن ،الجهاد الإسلامي نقلت رسالة قوية عبر الأمين العام القائد زياد النخالة، مفادها أنه لن يتوانى عن الصمت حيال الانتهاكات الجديدة للاحتلال، خاصة بحق الأسرى الذين أنهوا إضرابهم عن الطعام قبل أيام بعد الضغط على إدارة السجون الإسرائيلية “.

الجهاد الإسلامي غير متفائل بنجاح المصالحة

وبشأن الوضع الفلسطيني الداخلي، قال المصدر: “من الواضح أنه لا يوجد تقدم في هذا الملف، وقيادة الحركة لم تشعر بالتفاؤل بشأن هذا الملف، والأمر يعتمد بشكل أساسي على رغبة طرفي الانقسام لتحقيق الوحدة والمضي قدماً نحو إعادة بناء المؤسسات الفلسطينية “.

ووصل إلى القاهرة قبل أيام وفد مكون من قيادات مختلفة في حركة الجهاد الإسلامي برئاسة الأمين العام زياد النخالة.

والتقى الوفد خلال الزيارة بوزير المخابرات المصري وعدد من المسؤولين الآخرين.

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى