الاقتصاد والأعمال

“التيكن الإسرائيلي” لأول مرة مصانع فلسطينية تحصل عليه ضمن تسهيلات حُسن النوايا

منح التيكن الإسرائيلي إلى مزيد من المصانع الفلسطينية

القدس – بال بلس
أفادت أخبار ” كان” العبرية أمس الجمعة أن “التيكن الإسرائيلي” سيتم منحه لمصانع فلسطينية في مناطق السلطة الفلسطينية.

تم ذلك في إطار اتفاقيات إعادة الثقة بين السلطة والاحتلال بعد زيارة “جانتس” للمقاطعة برام الله وما تبعها من مراسلات وزيارات لمسؤولين بالسلطة والاحتلال وما تمخض عنه من حل قضايا لم الشمل وغيرها من القضايا العالقة.

وأكدت المصادر أن الخطوة تأتي في إطار التسهيلات وبوادر حسن النية لتعزيز الاقتصاد والقطاع الخاص في السلطة الفلسطينية.

وبحسب المصادر العبرية ،يقود تلك الخطوة منسق أنشطة الحكومة في المناطق اللواء “غسان عليان” وفق سياسات حكومة “بينت” ووزير الحرب “جانتس” لتعزيز قوة السلطة الفلسطينية.

وبعد 10 أيام سيمنح “التيكن الإسرائيلـي” رسمياً لخمسة مصانع فلسطينية في بيت لحم والخليل وطولكرم والتي تعمل في قطاع “الصلب – الألمنيوم – الأنابيب – حجارة الأرصفة”.

منح التيكن الإسرائيلي إلى مزيد من المصانع الفلسطينية

وتقول المصادر العبرية أن هذه المرحلة الأولى فقط؛ وتعتزم “إسرائيل” منح التيكن الإسرائيلي للمزيد من المصانع الفلسطينية .

وسيؤدي منح التيكن الإسرائيلـي إلى التخفيف على المصانع الفلسطينية بشأن الإجراءات البيروقراطية التي تصاحب عملية تسويق منتجاتهم إلى السوق الإسرائيلي.

اقرأ أيضاً: وزارة الاقتصاد برام الله: سعر كيلو الدجاج 15 شيكل وسنطلق لائحة أسعار إرشادية لباقي السلع

ويسمح لأول مرة لجهات ومؤسسات إسرائيلية – تواجه قيود التيكن الإسرائيلي – للقيام بشراء بضائع من المصانع الفلسطينية في الضفة الغربية بكميات كبيرة- بحسب المصدر.

وأكدت قناة “كان” العبرية أنه من المتوقع أن يؤدي منح التيكن الإسرائيلي أيضاً إلى التسهيل على المصانع الفلسطينية في تصدير بضائعها خارج البلاد.

ويُذكر أن عملية منح التيكن الإسرائيلي لمصنع فلسطيني؛ تتطلب دخول موظف معهد المواصفات (التيكن) الإسرائيلي إلى المصانع في المناطق مصحوباً بمرافقة عسكرية بهدف المراقبة والمتابعة.

المصدر – أخبار كان

ترجمة – معاوية علي موسى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى