سياسةفلسطين

اعترافات جاسوس الموساد عن عمليات التجسس ضد الطلاب الفلسطينيين في تركيا

الالتقاء بضابط الموساد في سيوسرا

 إسطنبول – بال بلس
 نشرت صحيفة “الصباح” التركية، اليوم الجمعة، 22 تشرين الأول / أكتوبر 2021، اعترافات عميل الموساد الإسرائيلي، اعتقلته الأجهزة الأمنية التركية مؤخراً.

وبحسب صحيفة “الصباح”، كان لدى أحد العملاء المشار إليه برمز “م – أ – س” شركة لاستقبال وإرشاد الطلاب الجدد في إسطنبول، منذ الشهر الثاني عشر من عام 2018، اتصل به رجل من ألمانيا يُدعى “أ – ز” وأوضح أنه يعيش في ألمانيا وأصوله العربية ويرغب في تعليم أطفاله في تركيا.

وبحسب الصحيفة، في المكالمة الثانية من نفس الشخص، سأل عن معلومات حول أنشطة الطلاب الفلسطينيين في تركيا وعن التسهيلات التي تقدمها المؤسسات والبلديات التركية للطلاب الفلسطينيين، مشيرة إلى أنه بعد أسبوع فقط أرسل وأبلغ للرجل نفسه معلومات عن دعم المؤسسات التركية للطلاب الفلسطينيين في تركيا وحصل على المئات اليوروهات مقابل ذلك.

وأشارت الصحيفة إلى أنه أجرى خلال 3 سنوات من الارتباط دراستين حول المؤسسات والمنظمات الفلسطينية في تركيا، وحصل على آلاف الدولارات واليورو وفي عام 2019، طلب منه نفس الشخص أن يلتقي به شخصيًا، قائلاً إن لديه صديقًا يريد دعم الفلسطينيين، وطلب معلومات عن المنظمات غير الحكومية والمؤسسات الفلسطينية النشطة في تركيا، قائلاً إنها ستستخدم في تقارير صحفية للمؤسسات في ألمانيا.

وبحسب المعلومات الواردة من الصحيفة التركية، فقد تلقى في عام 2020 آلاف الدولارات مقابل المعلومات التي يرسلها إلى هذه المنظمة، وكان يتلقى أموالًا من سوبر ماركت في الجزء الغربي من إسطنبول، فقط يذهب إليه ويظهر له بطاقة الإقامة التركية.

وأشار إلى أن الموساد طلب منه أيضاً إجراء دراسات حول الفلسطينيين العالقين في تركيا خلال فترة جائحة كورونا والجهات التي تدعمهم.

ووفقًا لصحيفة “الصباح”، في أبريل 2021، طلب منه الموساد السفر إلى سويسرا وطلب منه الاتصال بالسفارة السويسرية في إسطنبول والتعريف على أنه ينتمي إلى مؤسسة إرشاد الطلبة، وسلموه التأشيرة بعد ساعة من تقديم الطلب.

الالتقاء بضابط الموساد في سيوسرا

وأشارت الصحيفة إلى أن العميل سافر في 10 يونيو 2021 إلى سويسرا والتقى بنفس الشخص الذي تحدث معه، ويتراوح عمره بين 60-65 سنة وطول 1.80 سم، وأعطاه 500 يورو ووضعه في فندق في زيورخ ثم أخبره أنه سيقابل شخصًا آخر في فندق آخر والتقى بهذا الشخص البالغ من العمر 41 عامًا ومتزوج وله 3 بنات وطوله 1.75 سم يرتدي بدلة رسمية ويدعى “م – س”، ثم التقى بنفس الشخص في اليوم التالي في فندق مختلف وفي هذه المرة ذهب إلى غرفته وعلمه التشفير عبر Word وسلمه 2000 يورو.

وفي أغسطس 2021، ذهب إلى سويسرا مرة أخرى، وهذه المرة استقبله شخص عرّف عن نفسه باسم “جون” وأخبره حتى لا يشك في أنه يعمل في المخابرات، وقال له: “يمكنك اعتبارنا مؤسسة تقوم بأبحاث شبيهة بالاستخبارات لصالح الاتحاد الأوروبي “.

وبحسب البيانات التي نشرتها الصحيفة، فقد تلقى الوكيل خلال 3 سنوات من عمله 10 آلاف دولار من الموساد.

المخابرات التركية تقبض على شبكة الموساد في تركيا

وكشف جهاز المخابرات التركية (MIT) أن شبكة من الجواسيس لصالح الموساد كانت تنفذ سراً أنشطة ضد المعارضين الفلسطينيين والطلاب الفلسطينيين في تركيا.

وأوضحت أن الشبكة تتكون من خمس خلايا منفصلة تتكون كل خلية من ثلاثة أشخاص، تم تعقبها بواسطة وحدات “MIT” لمدة عام.
وبعد تبادل المعلومات مع الشرطة، ألقت قوات مكافحة الإرهاب القبض على 15 جاسوسًا في عملية سرية نُفذت في 7 أكتوبر / تشرين الأول في أربع مقاطعات.

للمزيد من التفاصيل وبالصور: الكشف عن اعتقال خلية الموساد التي تستهدف الطلاب الفلسطينيين في تركيا

وفقًا للتقارير، كان الجواسيس يقدمون للموساد معلومات عن الطلاب الفلسطينيين المسجلين في الجامعات التركية، وخاصة أولئك الذين يعتقدون أنهم سيعملون في صناعة الدفاع في المستقبل.
وكشف التحقيق أن إحدى الخلايا كانت ذات أهمية خاصة حيث تم تكليف أعضائها بالاتصال بضباط الموساد الميدانيين والاجتماع بهم في الخارج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى