الاقتصاد والأعمال

تحذيرٌ هام من مخاطر لقاح كورونا

ما هي أضرار لقاح كورونا الاقتصادية

حذرت منظمة التجارة العالمية من مخاطر كبيرة قد تصيب حركة التجارة العالمية نتيجة عدم المساواة في الحصول على لقاح كورونا ضد فيروس كورونا في العالم، حيث تسجل حركة التجارة حاليًا معدل تعافي عام أسرع من المتوقع.

حيث علق مدير منظمة التجارة العالمية  نغوزي أوكونغو إيويلا، في تقريره نصف السنوي عن التجارة العالمية إلى الدول الأعضاء: “لاحظنا تعافي التجارة العالمية أسرع من المتوقع منذ النصف الثاني من عام 2020، بعد انهيارها الحاد خلال الموجة الوبائية الأولى”.

كما أضاف أن المنظمة تتوقع نمو حجم تجارة البضائع بنسبة 8٪ عام 2021 و 4٪ عام 2022.

الصحة غزة : 3 حالات وفاة بفايروس كورونا و 71 إصابة جديدة

وإذا تجاوز حجم تجارة البضائع العالمية مستوى ما قبل الوباء في وقت سابق من هذا العام، فإن التجارة في الخدمات تكافح من أجل التعافي نتيجة للقيود التي لا تزال سارية بسبب الوباء، والتي تؤثر سلبًا على السفر والنقل ، بحسب المدير العام.

لكن توقعات التعافي الوردية هذه تخفي تباينات كبيرة.

كما قال أوكونغو: ” القوة الاقتصادية بشكل عام، يختلف أداء الأعمال بها بشكل كبير من منطقة ودولة إلى أخرى، وعدم المساواة في الحصول على اللقاحات ضد (كوفيد 19) هو أحد الأسباب الرئيسية لهذه التناقضات”.

ومن منظور اقتصادي عالمي حذر أيضاً صندوق النقد الدولي، يوم الثلاثاء بقوله “عدم المساواة في الحصول على اللقاحات يزيد من عدم المساواة في الانتعاش الاقتصادي بين الدول”.

لقاح كورونا
لقاح كورونا.. تحذير من “مخاطر غير متوقعة”

اقتصاد لقاح كورونا

وقد أعطى Okongo Iweala ، وزير المالية النيجيري السابق الذي تولى رئاسة منظمة التجارة العالمية في 1 مارس، الأولوية لجعل المنظمة أداة أساسية في مكافحة الوباء من خلال إيجاد طرق لزيادة إنتاج اللقاحات.

لكن الدول الأعضاء منقسمة بشدة بشأن التعليق المؤقت لبراءات الاختراع التي تحمي إنتاج اللقاح، وهو اقتراح دافع عنه الرئيس التنفيذي.

وحذر قائلاً “إن عدم القدرة على الايصال العالمي للقاح يشكل مخاطر كبيرة على الاقتصاد العالمي والصحة العالمية”

مشيراً إلى أن “الدول الفقيرة لم تطعم سوى 1% من سكانها الي الآن، بينما ترتفع هذه النسبة إلى 50% في البلدان الأخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى