سياسةفلسطين

حزب “الليكود” الإسرائيلي: “بينت” و “ساعر” يحاولان سرقة الانتخابات الإسرائيلية المقبلة

حزب الليكود يتوقع عودة نتنياهو إلى رئاسة الوزراء في الانتخابات الإسرائيلية المقبلة

القدس – بال بلس
لا تزال قضية الانتخابات الإسرائيلية شائكة والمنافسة شرسة بين الأحزاب الإسرائيلية خاصة بعد اقتسام “بينت “و “لبيد” منصب رئاسة الوزراء بالتناوب، بعد فوزهما بنتائج آخر انتخابات بعد الإعادة 4 مرات.

وتتوقع أوساط إسرائيلية ألاّ تستكمل الحكومة الإسرائيلية الحالية مهامها وتنهار قبل مجيئ دور “لبيد” بالتناوب بعد “بينت” لاستلام منصب رئاسة الوزراء، ويُتوقع إجراء الانتخابات الإسرائيلية مرة أخرى بشكل مبكّر وفوز حزب الليكود واليمين الإسرائيلي وعودة نتنياهو إلى منصبه في رئاسة وزراء “إسرائيل”.

وأفادت القناة السابعة العبرية أن حزب الليكود قد هاجم بحدّة مشروع القانون ضد نتنياهو الذي سيطرحه وزير القضاء “جدعون ساعر” والذي ينص على منع أي متهم جنائي من تولي منصب رئاسة الوزراء.

وقال الليكود في بيانه :”بعد سرقة الانتخابات الأخيرة؛ يحاول “بينت” و “ساعر” سرقة الانتخابات المقبلة”.

حزب الليكود يتوقع عودة نتنياهو إلى رئاسة الوزراء في الانتخابات الإسرائيلية المقبلة

وأضاف بيان الليكود: إن القانون “الإيراني” الذي سيطرحه ساعر؛ هو إعلان حرب على الديمقراطية الإسرائيلية، إيران لديها أيضاً انتخابات ديمقراطية، لكن “آية الله خامنئي” هو من يحدد من يسمح لهم بالترشح ومن لا يسمح لهم، وهم بذلك يديمون حكمهم، والآن يريد ساعر أن يستورد نظام الإيرانيين إلى “إسرائيل”.

اقرأ أيضأً: اشتية يرحب بتصويت البرلمان الأوروبي بأغلبية ساحقة لصالح الاستمرار في تقديم المساعدات لفلسطين

وتابع بيان الليكود: “الحز الذي لم يتجاوز نسبة الحسم في استطلاعات الرأي؛ يحاول إفشال حزب “نتنياهو” الذي يستطيع أن يهزم بأغلبية ساحقة أي مرشح آخر لرئاسة الوزراء.

وأنهى بيان الليكود بقوله: “إن ملايين المواطنين الإسرائيليين يدعمون الليكود تحت قيادة نتنياهو”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى