دوليسياسة

تنظيم الدولة يعلن مسؤوليته عن الهجوم على مسجد للشيعة بأفغانستان

هجوم تنظيم الدولة الثاني خلال أسبوع

كابول – بال بلس
أعلن تنظيم (الدولـة الإسـلامية في ولاية خراسـان) عن مسؤوليته عن الهجوم الانتحاري أمس الجمعة والذي استهدف مسجداً للشـيعة في مدينة “قندهار” الأفغـانية، وأسفر الهجوم حسب المصادر عن مقتل 41 شخصاً وإصابة العشرات حسب آخر إحصائية.

وتضمن بيان “تنظيم الدولة” الذي نُشر على قناته في تطبيق تلغرام؛ أن انتحارييْن اثنين نفذا هجومين منفصلين داخل المسجد خلال صلاة الجمعة.

اقرأ أيضاً: عبد الله بن زايد يلتقي مع نظيريه الإسرائيلي والأمريكي

وتابع البيان وفق ما نقله موقع فرانس 24 :”فجَر المنفذ الأول سترته الناسفة وسط جموع المشتركين في رواق المعبد، بينما فجًر المنفذ الآخر سترته الناسفة في وسط المعبد”

وقال قائد شرطة العاصمة قندهـار “مـولوي محمود” بتصريح مصور: “إن عدد كبير من أبناء وطننـا لقوا مصـرعهم في يوم الجمعـة المبارك، نتيجة هجوم وحشـي على مسجد شيعـي”.

وتابع قائد الشرطة في تصريحه المصور أن مسلحين من الطائفة الشيعية هم من أشرفوا على أمن المسجد؛ لكن من الآن فصاعداً ستتولى حركة طالبان حمايته.

هجوم تنظيم الدولة الثاني خلال أسبوع

ويأتي هذا الهجوم بعد أسبوع من هجوم انتحاري سابق استهدف أيضاً مسجد لمصلّين شيعة في مدينة “قندوز” شمال أفغانستان وتبناه تنظيم الدولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى